النائبة وحساة: غياب مؤسسات التكوين المهني في المناطق الهشة يُبين غياب العدالة المجالية لدى الحكومة

0 460

شجبت النائبة البرلمانية، مريم وحساة، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، عدم اهتمام وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي المكلف بالتكوين المهني، بالمناطق الهشة التي تعرف ارتفاع نسبة الفقر والبطالة في صفوف الشباب.

واعتبرت النائبة البرلمانية، غياب مؤسسات التكوين المهني في المناطق الهشة، التي يمكن أن تساهم في خلق التنمية لهذه المناطق الغنية التي تحتاج فقط الى الكفاءة من أجل خلق الثروة والرواج الاقتصادي، يُبين غياب العدالة المجالية، والسياسة الارتقائية التي تستهدف المواطنين في وضعية هشاشة.

وقالت النائبة وحساة مخاطبة كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي المكلف بالتكوين المهني، “التدرج المهني والتعاقد مع المجتمع المدني الذي نهجتموه في المناطق الهشة، لم يعطي اَي مردودية، في الوقت نجد فيه أغلب التكوينات وخصوصا في مجال الصناعة متجهة فقط للمدن الكبرى”، وأضافت “سياسة التكوين المهني وتأهيله الذي اعتمد في هذه المناطق فشل، ولا يأهل شباب المناطق الفقيرة بالاندماج في الحياة العامة”.

وذكرت النائبة البرلمانية، بالدعوة الملكية السامية الواضحة بإيلاء اهتمام أكبر للجانب المهني وتشجيع الشباب على الاتجاه نحو التكوينات المهنية، لما تحمله هذه الأخيرة من مستقبل واعد لشبابنا وبلدنا.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...