النائب البرلماني هشام صابري يترافع على ملف أساتذة السلم التاسع ويؤكد أنهم يعيشون واقعا مريرا

0 851

أمام استمرار تعنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي في إيجاد حل لأساتذة السلم التاسع، دخل هشام صابري، النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، على خط هذا الملف، مؤكدا أن هؤلاء الأساتذة يعيشون واقعا مريرا.

وكشف صابري، في سؤال شفوي موجه للوزير سعيد أمزازي، أن الأساتذة المرتبين في السلم التاسع يعيشون أزمات نفسية نتيجة الحيف الذي لحقهم مقارنة مع زملائهم في نفس المهنة، خاصة وهم يتوفرون على أقدمية من 6 سنوات إلى 14 في سلم أجور لم يعد يعترف به النظام الأساسي.

وأشار هشام صابري إلى أن حوالي 5000 أستاذ وأستاذة يؤكدون أن الوزارة قد تخلت عنهم بعد سلسلة من الوعود بتسوية ملفهم بترقية استثنائية، وهم الآن يعيشون وضعية مزرية بأجر لا يتجاوز 4000 درهم، مطالبا الوزارة الوصية بالكشف عن الإجراءات العاجلة التي تعتزم اتخاذها بهدف تسوية وضعية هؤلاء الأساتذة وتمتيعهم بحقوقهم المكفولة لهم.

سارة الرمشي