النائب شوكي ينقل لرئيس الحكومة محنة ساكنة المناطق الهشة مع السكن وجحيم البرد القارس

0 171

نقل النائب البرلماني، أحمد شوكي، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، معاناة ساكنة المناطق الهشة والجبلية خلال فصل الثلوج والأمطار، مع محنة السكن وجحيم الصقيع والبرد القارس.

وأكد النائب البرلماني أحمد شوكي في مداخلة ألقاها، خلال الجلسة الشهرية لمسائلة رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، التي عقدت مساء اليوم الاثنين 7 يناير، بمجلس النواب، بأن السكن المتوفر في المناطق الباردة والهشة في مجمله غير لائق، وتنعدم فيه المرافق الضرورية، “ما يضطر ساكنة هذه المناطق في بعض الأحيان الى مشاركة السكن مع مواشيهم”، يقول شوكي.

واعتبر النائب البرلماني بأنه رغم الجهود التي قامت بها الحكومات المتعاقبة لتوفير سكن لائق في المدن، وإنجاز برامج للقضاء على أحياء الصفيح، إلا أنها يقول شوكي: ” تجاهلت لحد الاَن سكان البوادي والمناطق الهشة”، مشيرا الى أن هذا التجاهل هو ما ضاعف من الهجرة الى ضواحي المدن وصعب مهمة القضاء على مدن الصفيح.

وأكد البرلماني أحمد شوكي بأن الاستمرار في هذه السياسات سيكرس الفوارق الاجتماعية والمجالية ويضرب العدالة في العمق، ويبتعد عن المساواة بين الناس، داعيا الحكومة الى إدراج موضوع السكن بالمناطق الهشة والجبلية ضمن مخططاتها.

كما دعا عضو فريق الأصالة والمعاصرة، رئيس الحكومة الى توفير الدفء لساكنة هذه المناطق التي تعيش ظروفا صعبة لا طاقة لسكانها لمواجهة بردها وصقيعها وثلوجها وأمطارها وسيولها، ما يضرهم الى التوجه الى الغابات لاستنزافها وإلحاق خسائر بها، مذكرا رئيس الحكومة بالإحصائيات الأخيرة التي أفادت بأن 27 إقليما هشا في حاجة الى وضع برامج ترمي الى تقليص هوة الفوارق المجالية والاجتماعية.

وختم شوكي مداخلته بمخاطبة رئيس الحكومة بالقول: “إن الوضع المزري للسكن في المناطق الجبلية والنائية، ومعاناة الساكنة خلال فصل الثلوج والأمطار من البرد، معضلة كبيرة على الحكومة أن تجد لها الحلول الناجعة وتوفر الدفء للمواطنين، لنحمي غاباتنا ونزداد أمنا واستقرارا”.

خديجة الرحالي