الهمس مسائلا وزير الخارجية: هل هناك تصور واضح وجدولة زمنية لعودة المواطنين المغاربة العالقين خارج أرض الوطن

0 257

آخذ كريم الهمس، رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، عدم الاستعجال في برمجة جلسة لتوضيح التدابير الاستباقية المتخذة لعودة المغاربة الذين يقدرون بالآلآف العالقين بالخارج والإجابة عن استفسارات النواب البرلمانيين ومستشاري الغرفة الثانية للبرلمان، اليوم الثلاثاء التاسع من يونيو 2020 خلال جلسة الأسئلة الشفوية بالغرفة الثانية لبرلمان المغربي.

تعقيب الهمس المستشار البرلماني البامي، استهله بتوجيه سؤال شفوي، استفسر في مضمونه وزير الخارجية المغربية عن تصورهم الواضح والصريح بخصوص عودة المغاربة العالقين في خارج أرض الوطن. جواب السيد الوزير ناصر بوريطة لم يشف غليل المطالب الاستعجالية للمغاربة العالقين والذي بلغ تعدادهم الـ 31 ألف مواطن مغربي وفق إفادات رئيس الحكومة، والذين نقل المستشار الهمس معاناتهم إلى قبة البرلمان، إذ عاتب المستشار البرلماني الهمس وزارة الخارجية عدم مواكبته للمجهودات الأولى المتخذة في هذا الصدد، سواء تعلق الأمر بعملية التطبيب أو تقديم الاستشارات وكل ما استجد من معلومات. منبها في الآن ذاته لمعاناة المغاربة العالقين بالبلدان الأسيوية مثل كمبوديا ودول أخرى مجاورة لها.

بالنظر إلى المشاكل الاجتماعية العويصة التي كفت على سطح، نظير عزل أبناء وعائلات عن ذويها نظرا لأن رب الأسرة أو الأم أو كلاهما معا أضحوا عالقين خارج الوطن أو العكس. كما عرج المستشار البرلماني كريم الهمس للتطرق لمبادرة فتح الحدود البرية وضرورة الاستعجال في إيجاد حلول عملية عدد هائل من السيارات العالقة سواء من طرف ناقلي البضائع أو الجالية المغربية المطالبين بتسوية الوضعية الإدارية وإشكالية انتهاء صلاحية الجوازات أو التأشيرة، كما جدد مطلبه للسيد الوزير بضرورة الالتفات للمغاربة العالقين وضرور تجسيد مبدأ التضامن من خلال التنسيق مع مالكي محطات سياحية ومؤسسات فندقية عبروا عن رغبتهم في وضع فنادقهم تحت تصرف الدولة لإيواء المغاربة القادمين من خارج لإيوائهم خلال فترة الحجر الطبي تحت اشراف الأطقم الطبية المدنية أو العسكرية في انتظار التحاقهم بذويهم في مختلف مناطق المملكة.

يوسف العمادي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...