الوحدة الترابية والعائدات الضريبية.. تتصدر الافتتاحيات

0 254

شكلت قضية الوحدة الترابية للمملكة، والعائدات الضريبية، الموضوعين الأبرزين، اللذين هيمنا على اهتمامات افتتاحيات الصحف الوطنية الصادرة اليوم الثلاثاء.

وهكذا، كتبت يومية (أوجوردوي لو ماروك) أن المغرب اضطلع دائما بدور الجامع والموحد بالقارة الإفريقية، وتمكن من تجميع، حول قضيته الرئيسية، الصحراء المغربية، عددا كبيرا من الشركاء الأفارقة، مشيرة إلى أن حضور نحو 40 بلدا في المؤتمر الوزاري الإفريقي حول دعم الاتحاد الأفريقي للعملية السياسية للأمم المتحدة بشأن النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية، يعزز هذا الموقف.

ولاحظت اليومية أن المغرب، الذي اضطلع على الدوام بدور الجامع لفترة طويلة، يمكنه أن يواصل السير في هذا الاتجاه، ويقنع جميع الأطراف بأهمية تعزيز التعاون.

وبالعودة لموضوع العائدات الضريبية، التي سجلت ارتفاعا بنسبة 7 في المئة متم فبراير المنصرم، اعتبرت جريدة (ليكونوميست) أن الأولوية، اليوم، تتمثل في البحث عن سبل جديدة لتعزيز هذه العائدات، وتعزيز ثقة الملزمين بدفع الضريبة.

وأوضح كاتب الافتتاحية أنه إذا كانت إدارة الضرائب تنتظر من المقاولات أن تنهج مزيدا من الشفافية، فإن هذه الأخيرة تريد أن تتأكد من أن سباق الإدارة لتعزيز مداخيلها الضريبية لا يجب أن يتحول لسباق للمراقبة الضريبية، مؤكدا على أهمية تجاوز هذا المناخ من عدم الثقة، وعلى ضرورة دعم هذه المقاولات، التي ستجعل من استثمارات اليوم، مداخيل ضريبية مستقبلا.