الوزيرة فاطمة الزهراء المنصوري تعلن عن الاجراءات والتدابير المتخذة لدعم السكن الموجه للطبقة المتوسطة

0 148

أكدت؛ وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، السيدة فاطمة الزهراء المنصوري، أن الوزارة جد حريصة على تنويع عُروض السكن الموجهة لكل فئات المجتمع، مشددة على أن المجال في حاجة إلى عرض سكني جديد في إطار مقاربة جديدة.

وأفادت الوزيرة في مداخلة لها خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة يوم الاثنين 20 يونيو 2022، أن الوزارة اتخذت مجموعة من الاجراءات والتدابير لدعم الطبقة المتوسطة، وذلك من خلال تشجيع الاستثمار، والذي تشتغل عليه الوزارة ببرنامج جديد وبمقاربة جديدة، تشمل الطبقة الاجتماعية والطبقة المتوسطة والطبقة الأكثر هشاشة.

وفي هذا السياق، أشارت المنصوري إلى أن الوزارة قد نهجت حواراً وطنياً وجهوياً؛ من أجل فتح النقاش والتقريب ما بين العرض والطلب لتحفيز المستثمرين وتشجيع المستفيدين.

وذكرت الوزيرة في ذات المداخلة بالبرنامج الموجه للطبقة المتوسطة الذي انطلق سنة 2013 واعتمد عدة تسهيلات مكن من التعاقد لإنجاز 11.328 وحدة سكنية، وأن برنامج السكن الاجتماعي أعطى صاحب الجلالة انطلاقته سنة 2010 انتهى سنة 2020 مكن من إنجاز 600.000 وحدة سكنية و 100.000 وحدة في طور الإنجاز.

خديجة الرحالي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.