الوزيرة فاطمة الزهراء المنصوري ووزير الإسكان الموريتاني يتفقان على إعداد استراتيجية مشتركة للاستفادة من فرص التعاون الثنائي

0 146

وقعت، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، فاطمة الزهراء المنصوري، ووزير الإسكان والعمران والإستصلاح الترابي بالجمهورية الإسلامية الموريتانية، سيد أحمد ولد محمد، اتفاقية تهم برنامج العمل التنفيذي الخاص بالاتفاقية، الموقعة بتاريخ 24 أبريل 2013.

وتهدف هذه الاتفاقية، الموقعة في إطار انعقاد الدورة الثامنة للجنة العليا المشتركة المغربية- الموريتانية بالعاصمة الرباط، إلى التعاون وتبادل الخبرات بين البلدين في مجالات إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان، وكذا تبادل المعلومات وإعداد استراتيجية مشتركة للاستفادة من فرص التعاون الدولي والثنائي.

كما تروم هذه الاتفاقية، حسب بلاغ للوزارة، اتخاذ الإجراءات المناسبة للعمل على استفادة الطرف الموريتاني من تجربة مجموعة “العمران”، الرائدة في مجال التهيئة العمرانية، وتأهيل الأحياء العشوائية وإنشاء المدن الجديدة، وتوفير دورة تدريبية قصيرة لفائدة أطر من الوزارة ووكالتي التنمية الحضرية والشركة الوطنية “إسكان” الموريتانية، لدى شركة “العمران” للاستفادة من تجربتها الناجحة وذلك في أقرب الآجال.

وذكر البلاغ ذاته، أن الاتفاقية بين البلدين تهدف كذلك إلى توفير الطرف المغربي للخبرة الفنية العالية لتشخيص وتحديد آليات تمويل السكن الاجتماعي، وكذا خلق منتدى ثنائي للمنعشين العقاريين بالبلدين لتبادل الخبرات والتجارب واستفادة من إمكانيات التعاون المشترك، بالإضافة إلى إنشاء رابطة موريتانية مغربية للمهندسين المعماريين، ضمانا لتبادل الخبرات والارتقاء بهذه المهنة.

واتفق الجانبان كذلك على توفير مقاعد سنويا بالمدرسة الوطنية للهندسة المعمارية، وبالمعهد الوطني للتهيئة والتعمير لفائدة الطلبة والأطر الموريتانيين، وذلك تحت إشراف الوكالة المغربية للتعاون الدولي، وبلورة برنامج عمل يشمل تنظيم دورات تكوينية لصالح أطر وفنيين موريتانيين في مجالات “تسيير وتنفيذ مشاريع البناء” و”التعمير والتهيئة المجالية”.

سارة الرمشي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.