الوزيرة ليلى بنعلي تكشف عن سبب تأخر بعض مشاريع الطاقة الشمسية بالمغرب

0 130

كشفت، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، السيدة ليلى بنعلي، عن سبب التأخر في إنجاز بعض مشاريع الطاقة الشمسية بالمغرب، مؤكدة أن الأمر يرجع إلى بعض الإشكاليات المتمثلة في تأخر المساطر المرتبطة بتعبئة الوعاء العقاري، والتأخر في المواكبة التشريعية والحكامية للقطاع، بالإضافة إلى تأثير جائحة كورونا على سلاسل المعدات المتعقلة بالطاقة الشمسية.

وقالت الوزيرة بنعلي في معرض ردها على أسئلة النواب البرلمانيين بجلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة يومه الاثنين 18 يوليوز 2022، أن “الوزارة تعمل اليوم على تسريع تنفيذ بعض المشاريع مثل مشروع “نور ميدلت”، وتنكب حاليا على تسريع إخراج هذا المشروع، ذلك بتنسيق مع الوكالة المغربية للطاقة المستدامة المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب”.

وأضافت الوزيرة، “من بين المشاريع كذلك مشروع “نور فوتو ضوئي 2″ بقدرة إجمالية تناهز 400 ميغاواط، إضافة إلى برنامج تزويد المناطق الصناعية بطاقة كهربائية نظيفة، خاصة بمصادر الطاقة الشمسية”.

وأكدت الوزيرة أن البداية كانت من المنطقة الصناعية للقنيطرة بقدرة 50 ميغاوات، ليتم بعدها إضافة مناطق صناعية أخرى بكل من طنجة والدار البيضاء.

تحرير: خديجة الرحالي / تصوير: ياسين الزهراوي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.