الوزيرة ليلى بنعلي: عملية إزالة الكربون تعد أحد المجالات ذات الأولوية لإصلاح القطاع الطاقي

0 124

أكدت، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة؛ السيدة ليلى بنعلي، أن عملية إزالة الكربون تعد أحد المجالات ذات الأولوية لإصلاح القطاع الطاقي، مبرزة أنه موضوع الساعة بالنظر لارتفاع أسعار المواد الأولية، وتأثير ذلك بشكل مباشر وغير مباشر على الاقتصاد الوطني.

جاء ذلك خلال مشاركتها في لقاء جمع، أمس الثلاثاء 12 أبريل بالدار البيضاء، بين الاتحاد العام لمقاولات المغرب ونادي أرباب المقاولات فرنسا- المغرب، حول موضوع ” إزالة الكربون كرافعة لتحقيق التنمية المستدامة”.

وأضافت بنعلي، “ننضم إلى الاتحاد العام لمقاولات المغرب من أجل تدراس الإصلاحات التي انخرط فيها المغرب في مجال إزالة الكربون، والتي يجب تسريعها، عبر الإشراك الفعلي للقطاع الخاص، بهدف تحسين الشفافية حول تكاليف المعاملات الخدماتية وحول فرص الاستثمار”.

وشكل اللقاء فرصة لرسم حصيلة مسار عمليات إزالة الكربون التي انخرط فيها كل من المغرب وفرنسا، في ظل أهداف التنمية المستدامة (ODD)، ووفقا لتوجيهات الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة، وتوصيات النموذج التنموي الجديد.

كما تم خلال هذا اللقاء استعراض الإصلاحات والمبادرات الرائدة التي اعتمدها المغرب في إطار استراتيجيته للتنمية المستدامة، ولاسيما المخطط الوطني للمناخ، لتحسيس أرباب المقاولات بشأن هذا الموضوع، وتسليط الضوء على فرص الاستثمار الأخضر الموضوعة رهن إشارتهم، من أجل ضمان انتقال شامل في أفق عام 2030.

سارة الرمشي 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.