الوزير المهدي بنسعيد: دور الشباب أصبحت مجرد بنايات والوزارة وضعت استراتيجية لإعادة فتحها وتفعيل خدماتها

0 327

أفاد، وزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد المهدي بنسعيد؛ بوجود 646 دار للشباب منها 80 و 79 في العالم القروي و 367 في العالم الحضري.

واعتبر الوزير في معرض إجابته عن أسئلة البرلمانيين خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت اليوم الاثنين 6 دجنبر 2021، أن السؤال الذي يجب طرحه، هو لماذا تصلح دور الشباب الموجودة لدينا؟، قائلا في هذا الصدد، “للأسف بنيت فينا ثقافة بناء الحيوط بحيث أصبحت لدينا حوالي 646 دور الشباب منها 100 دور للشباب مغلقة، لا يستفيد منها الشباب والشابات”.

وفي ذات السياق يضيف الوزير، “وثاني سؤال يجب طرحه هو لماذا يتم إغلاق دور الشباب على الساعة السادسة أو السابعة أو الثامنة، في الوقت الذي يبقى شبابنا في الشوارع حتى منتصف الليل، ولهذا وضعنا  في الوزارة استراتيجية تتمثل في: أولا، فتح كل دور الشباب في إطار شراكات مع الجمعيات الجادة في المدن والقرى وشركات مع الجماعات والجهات”.

وزاد الوزير في ذات المداخلة، “كذلك يجب تفعيل الخدمات التقليدية الموجودة بدور الشباب في المجال الثقافي والاجتماعي، وكذلك في الجانب السوسيوقتصادي لأن دور الشباب هي محطة تلتقي فيها الأفكار والاَراء”.


خديجة الرحالي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.