الوزير المهدي بنسعيد ووزيرة التضامن يتباحثان آفاق العمل المشترك خاصة على المستوى الترابي

0 72

عقد وزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد المهدي بنسعيد، ووزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، عواطف حيار؛ اجتماعا يوم أمس الثلاثاء 16 نونبر 2021، بمقر وزارة التضامن بالرباط.

وشكل اللقاء فرصة لاستشراف آفاق العمل المشترك خاصة على المستوى الترابي، وجعل الشأن الثقافي إحدى الرافعات في تحسين آليات الإدماج الاجتماعي للفئات الهشة اجتماعيا واقتصاديا، ونشر ثقافة المساواة والنهوض بحقوق المرأة، وإشاعة قيم التماسك الأسري والاجتماعي والتضامن بين الأجيال.

كما شكلت جلسة العمل مناسبة لتحديد معالم الالتقائية بين القطاعين لتنزيل مقتضيات النموذج التنموي الجديد، وتحقيق التكامل في العمل الميداني على المستوى الترابي، تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية في هذا الباب، وطبقا لمقتضيات البرنامج الحكومي 2021-2026.

وفي هذا الصدد، عبر محمد المهدي بنسعيد عن استعداد القطاعات التابعة لوزارة الشباب والثقافة والتواصل، للعمل إلى جانب وزارة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، وبالخصوص البرامج الموجهة للشباب الذي أفرد له النموذج التنموي الجديد مكانة خاصة، إلى جانب الطفولة والمرأة والثقافة والتواصل.

وقدمت عواطف حيار خلال الاجتماع الرؤية الجديدة لوزارة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، لتنزيل مضامين البرنامج الحكومي2021 – 2026، الذي يرتكز على مقتضيات النموذج التنموي الجديد.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...