الوزير عبد اللطيف ميراوي: الرقميات ستشكل إحدى الدعامات الأساسية لتعزيز قدرة الجامعات على استيعاب الطلب المتزايد على التعليم العالي

0 102

قال؛ وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، السيد عبد اللطيف ميراوي، إن “الوزارة تولي أهمية بالغة لملاءمة الخريطة الجامعية بما يتماشى والإقبال المتزايد على التعليم العالي، مع الحرص على ضمان شروط الجودة والنجاعة”.

وأضاف الوزير في معرض رده على أسئلة النواب البرلمانيين خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة يومه الاثنين 30 ماي 2022، “وهو ما يبدو جليا من خلال الأولوية التي يكتسيها تطوير عرض التكوينات الجامعية ضمن مسلسل إعداد المخطط الوطني لتسريع تحول منظومة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار”.

وفي هذا الصدد، أكد الوزير أن الرقميات وتطوير التعليم عن بعد تشكل إحدى الدعامات الأساسية التي ستسهم في تعزيز قدرة الجامعات على استيعاب الطلب المتزايد على التعليم العالي. مشيرا كذلك إلى أن الوزارة تعمل على تعزيز آليات التوجيه بغية تحقيق التوازن في توزيع الطلبة بين الحقول المعرفية؛ لتخفيف الضغط الذي تعرفه المؤسسات ذات الولوج المفتوح، خصوصا كليات العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية.

كما تعمل الوزارة حاليا، حسب الوزير، على إعداد تصميم مديري لعرض التعليم العالي في أفق سنة 2030، وفق مقاربة تشاركية ومندمجة، مستعرضا أولويات هذا التصميم وهي تكريس أسس عدالة مجالية فعلية ترتكز غلى مؤسسات جامعية بمعايير دولية وعرض بيداغوجي ملائم للخصوصيات السوسيو-اقتصادية للجهات والأقاليم ويستجيب لمتطلباتها التنموية.

كما سيمكن هذا التصميم المديري، يبرز الوزير، ليس فقط من إرساء تكوينات جامعية ذات جودة بل أيضا ضمان حياة طلابية تكفل شروط النجاح والازدهار لفائدة الطلبة من خلال توفير السكن الجامعي والخدمات الاجتماعية وتعزير الأنشطة الثقافية والرياضية والفنية.

خديجة الرحالي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.