الوزير عبد اللطيف وهبي: فتح المواطن لحياته الشخصية بوسائل التواصل الاجتماعي يتطلب اتخاذ قرار شجاع لضمان الحريات الشخصية أمام الجرائم الإلكترونية

0 262

قال؛ وزير العدل، السيد عبد اللطيف وهبي، إن “بلادنا حققت مجموعة من التراكمات في مجال حقوق الإنسان، والمجتمع تطور، وأصبحت قضية التعامل مع حقوق الإنسان أمرا لا رجعة فيها مطلقا، ولا يمكن بالتالي العودة إلى الوراء”.

وأضاف الوزير في مداخلته خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت اليوم الاثنين 03 يناير الجاري، “هناك نقاش دستوري، وهناك نقاشات حول قضايا معينة، ولكن المغرب يسير في هذا الاتجاه، ويجب أن نسير في ذات الاتجاه، غير أن حقوق الإنسان لا تشمل الحقوق فقط، وإنما تهم الواجبات كذلك، ويجب احترام الاثنين، واحترام الحرية الشخصية والحياة الذاتية للمواطن”.

واعتبر الوزير أن فتح المواطن لحياته الشخصية بوسائل التواصل الاجتماعي والتقنيات الحديثة، أصبح يفرض نفسه، مما يطرح السؤال؛ حسب الوزير، هل يمنع ذلك أم لا؟، مشيرا إلى أن هذا الموضوع يحتم اتخاذ قرارات شجاعة فيه؛ لضمان الحريات الشخصية للأفراد أمام الجرائم الإلكترونية.

 وأكد الوزير أن المغرب مضى في اتجاه تحقيق خطوات مهمة في مجال حقوق الإنسان ويجب أن يتم تثمينها؛ بالإضافة إلى أنه سيؤدي عليها التكلفة، بسبب كثرة المتربصين به.

 
خديجة الرحالي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.