الوفا يستفسر وزارة السياحة حول تدابير إنعاش السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي 

0 161

وجه؛ عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، عبد الرحمان الوفا؛ سؤالا شفويا؛ إلى وزيرة السياحة، حول البرنامج الاستعجالي لدعم القطاع السياحي، وتدابير إنعاش السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

وقال الوفا، في مداخلة له خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة اليوم الثلاثاء 1 فبراير 2022 بمجلس المستشارين، “إننا في فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين نثمن الإجراءات الحكومية المستعجلة لدعم القطاع السياحي، والإجراءات المتخذة فيما يخص قطاعات السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني”، داعيا الوزارة لبذل مزيد من الجهود من أجل تمكين القطاعات الإنتاجية من استعادة عافيتها، والرفع من قدرتها على توفير مناصب الشغل، والحفاظ على مصادر الدخل.

وأضاف المستشار البرلماني، أن جائحة كوفيد- 19 أثرت بشكل جد سلبي على القطاع السياحي الوطني، وهو القطاع الذي يعتبر ركيزة أساسية في الاقتصاد الوطني، وهو ما تسبب في تراجع مداخيل القطاع، خصوصا بمدينة مراكش، زيادة على التداعيات الاجتماعية التي يعاني منها عدد كبير من الأسر بسبب أزمة الوظائف.

وطالب عبد الرحمان الوفا الحكومة بضرورة الرفع من الاعتمادات المالية المخصصة للبرنامج الاستعجالي، وإيلاء عناية خاصة بالمهن المرتبطة بالسياحة، لأنها المتضرر الأكبر من الجائحة، لذلك يتعين توسيع الإجراءات المتخذة في إطار البرنامج الاستعجالي لتشمل كل المؤسسات والعاملين في القطاع السياحي، وكذلك القطاعات المرتبطة بالسياحة. 

سارة الرمشي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.