الوهابي: واجب التضامن ومشترك المواطنة حتم علينا كمنتخبين الانخراط في جهود مكافحة الحرائق

0 124

بشأن كارثة الحرائق الغابوية المهولة والمؤسفة بإقليم العرائش على مستوى الجبل والسهل؛ قال رئيس مجلس جماعة تزروت (إقليم العرائش)؛ السيد أحمد الوهابي؛ إنه في إطار واجب التضامن القائم بين الجماعات الترابية، ومن منطلق حس المواطنة، وكذلك تقوية جانب التداعي في حالات الكوارث، بادر المجلس الجماعي لتزروت على غرار باقي مجالس الجماعات المجاورة؛ إلى توجيه كل اليد العاملة المخصصة له في إطار برنامج “أوراش”؛ لدعم عمليات الإطفاء.

كما تكلف المجلس الجماعي بنقل هذه اليد العاملة إلى النقاط التي كانت تنتشر بها الحرائق التي أتت على مساحة كبيرة من الغطاء الغابوي وخسائر مادية أخرى.

وأضاف الوهابي أن الهدف هو الانخراط بكل الوسائل والموارد البشرية والمادية؛ لتقديم كل المساعدات الممكنة ودعم جهود: القوات المسلحة الملكية؛ القوات المساعدة، الدرك الملكي، والقوات المساعدة؛ ورجال الوقاية المدنية؛ ومصالح المياه والغابات والساكنة المحلية؛ وكل المشاركين في عمليات إطفاء وتطويق هذه الحرائق.

وأكد نفس المتحدث أن الواقع بالمنطقة يستدعي حس الوطنية والمواطنة ولا شيء آخر؛ والإسهام كل من موقعه ومسؤوليته في التخفيف من مخلفات الحرائق المذكورة.

مراد بنعلي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.