اليونسكو تلحق مدنا مغربية بالشبكة العالمية لـ”مدن التعلم”

0 247

أعلنت منظمة “اليونسكو” العالمية، اختيار مدن: العيون، بن جرير، وشفشاون، كمدن تعليمية بامتياز، حيث تم إلحاقها بشبكة “اليونسكو” الدولية للمدن التعليمية.

وحسب بلاغ مشترك للجنة الوطنية للتربية والعلوم والثقافة ومنظمة “اليونسكو”، توصلنا بنسخة منه، فقد تم يومه الأربعاء 23 سبتمبر 2020 إعلان العيون وبن جرير وشفشاون كمدن تعليمية من طرف منظمة اليونسكو، حيث أصبحت هذه المدن تنتمي لشبكة اليونسكو العالمية لمدن التعلم، التي تم إنشاؤها وفقًا لـ “إعلان بكين حول مدن التعلم” المعتمد خلال المؤتمر العالمي لمدن التعلم، الذي عقد في بكين بالصين ما بين 21 و23 أكتوبر 2013.

وأفاد ذات البلاغ أن اللجنة الوطنية المغربية للتربية والعلوم والثقافة قامت بمواكبة مدن العيون وبن جرير وشفشاون، خلال مرحلة إعداد ملفات الترشيح، ودعوتها إلى التقيد بالشروط والمعايير التي وضعتها اليونسكو لاختيار المرشحين المستقبليين للانضمام لعضوية الشبكة المذكورة، وذلك مباشرة بعد فتح باب الترشيح من طرف منظمة اليونسكو (معهد اليونسكو للتعلم مدى الحياة) لانتقاء مدن التعلم الجديدة برسم سنة 2020 لتحظى بعضوية شبكة اليونسكو العالمية لمدن التعلم.

كما أشار البلاغ إلى أن الشبكة المذكورة، كانت تضم، إلى غاية عام 2019، 174 مدينة من 55 دولة، ولم تنضم المملكة المغربية إلى هذه الشبكة إلا في هذه السنة، وذلك بعد انتقاء المدن الثلاث مؤخرا (العيون وبن جرير وشفشاون).

وذكر البلاغ أيضا أن شبكة اليونسكو العالمية لمدن التعلم، تعمل على تنمية وتطوير التعلم مدى الحياة في مختلف أنحاء العالم: فهي تشجع تبادل الأفكار والآراء بخصوص السياسات المعتمدة، وتبادل الخبرات وتقاسم التجارب الفضلى بين المدن الأعضاء، وتعزيز الروابط وتنمية الشراكات.

وأكد ذات المصدر أن انخراط المدن المغربية في هذه الشبكة سيسمح لها بتقاسم خبراتها في التعليم والتكوين والبحث مع المدن الأخرى والاستفادة أيضا من أفضل الممارسات والتجارب الدولية الناجحة في مجالات التعلم مدى الحياة.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...