اليونسي يؤكد مساهمة غرفة الفلاحة بجهة طنجة تطوان الحسيمة في إعداد مخطط 2020- 2030

0 353

انعقدت، أمس الإثنين 20 يوليوز الجاري، بمدينة تطوان، أشغال الجمعية للغرفة الفلاحية لجهة طنجة تطوان الحسيمة، وذلك في إطار دورتها العادية الأول، برئاسة عبد اللطيف اليونسي.

وتم خلال الدورة الاستماع لعرض من تقديم المديرية الجهوية للفلاحة تمحور حول نهاية الموسم الفلاحي وكذلك حول المخطط الجديد “الجيل الأخضر”، وفي هذا السياق أكد اليونسي حرص الغرفة الجهوية للفلاحة على المساهمة الفاعلة في إعداد المخطط الجهوي (2020- 2030).

وبالتزامن مع تفشي فيروس كورونا المسبب لوباء كوفيد 19، شدد رئيس الغرفة الجهوية للفلاحة بجهة طنجة تطوان الحسيمة على ضرورة احترام شروط السلامة والنظافة والتدابير الإحترازية والوقائية حماية للمشتغلات والمشتغلين في قطاع الفلاحة بعمالتي وأقاليم الجهة.

بعد ذلك تم الاستماع إلى عروض من تقديم: المديرية الجهوية للمكتب الوطني للماء والكهرباء – قطاع الكهرباء – ONEE، وكذا وكالة الحوض المائي اللوكوس ABH، وأخيرا عرض لمؤسسة القرض الفلاحي حول مستجدات تمويل الفلاح.

وإثر النقاش الذي واكب أشغال الدورة، تم الخروج بالعديد من المقررات ذات الأهمية، والتي تخص الاستراتيجية الفلاحية الجديدة “الجيل الأخضر 2020 -2030″، وتزويد العالم القروي بالماء الشروب، ومشاريع وكالتي حوضي اللكوس وسبو بالجهة، القرض الفلاحي والمؤسسات التابعة له …
أشغال الدورة –للإشارة- تميزت بحضور الكاتب العام للغرفة الجهوية للفلاحة السيد مكي الحنودي، ومدير الغرفة السيد حسن تيتوا والسادة: نائب المدير الجهوي للفلاحة، المدير الجهوي للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، المدير الجهوي للاستشارة الفلاحية، وبرلمانيين، وأعضاء الغرفة الفلاحية وعددا من ممثلي المؤسسات العمومية والمصالح الخارجية.

مـــــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...