ال ODT: الظلم والحيف عناوين صرف منحة المردودية بمركز ابن سينا

0 451

استنكر المكتب الوطني للمنظمة الديمقراطية للصحة، الظلم والحيف والارتجالية التي شابت عملية صرف منحة المردودية، التابعة للمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا، منتقدا اعتماد مديرية المركز الاستشفائي الجامعي أساليب متجاوزة بائدة تغيب فيها آليات الحكامة والقيادة الجيدة.

وطالب المكتب، في بلاغ له، وزير الصحة بالتدخل العاجل لفتح تحقيق في المبالغ، المقبوضة من طرف مجموعة من العناصر للتدقيف فيها، وتقويم الاختلالات ومراجعة تدبير المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا، الذي أضحى أحد البؤر السوداء بالمنظومة الصحية لما راكمه من نتائج سلبية، تهم مختلف أوجه التسيير لموارد البشرية والمالية والادارية، داعيا الوزارة إلى التدخل من أجل فتح حوار جاد ومسؤول من طرف المديرية مع الفرقاء الاجتماعيين، طبقا للقوانين والتشريعات المعمول بها.

وأوضح ذات البلاغ، أن العاملين بالمستشفيات التابعة للمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا عبروا عن استيائهم من عملية توزيع منحة المردودية، التي أزيحت عن أهدافها والغاية المتوخاة منها، حيث اعتمدت فيها معايير غير موضوعية وغير عادلة، سادتها شتى أشكال التمييز والمحسوبية، بالرغم من تنامي التنديدات والاحتجاجات المتكررة، ضد إدارة المركز الاستشفائي الجامعي بسبب إقصاء فئة كبيرة بسبب الانتماءات النقابية والسياسية.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...