امباركة صفا: تفشي ظاهرة البطالة أدى إلى بروز ظواهر اجتماعية خطيرة

0 482

أرجعت النائبة البرلمانية امباركة صفا، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، الإقصاء والتهميش الذي تتخبط فيها جهة كلميم-واد نون، إلى غياب برامج محاربة البطالة والتقليص من نسبتها.

وأفادت النائبة البرلمانية في مداخلة لها خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت اليوم الاثنين 9 دجنبر 2019، بأن جهة كلميم-وادنون قد حطمت الرقم القياسي من ناحية البطالة بمعدل 19.8 في المائة، بدون استثمار عمومي، وتتمركز في المراتب الأولى من ناحية ضحايا قوارب الموت ، محملة كل ذلك للسياسة العمومية الفاشلة للحكومة.

وأكدت امباركة صفا أن الهشاشة الاقتصادية والتهميش الاجتماعي الذي تعرفه الجهة، كان سبباً في بروز ظواهر اجتماعية خطيرة، وتسببت في استغلال شباب من طرف منظمات إرهابية، و كانت سبباً في اختيار الهجرة للعديد منهم، سواء عن طريق ركوب قوارب الموت، أو من خلال اتخاذ طريق الهجرة إلى بؤر التوتر والانضمام إلى منظمات ارهابية خطيرة خارجة عن القانون.
وخلصت النائبة بقولها لوزير الشغل والإدماج المهني ” أنتم من تسيرون ولديكم كل الصلاحيات فتحملوا مسؤوليتكم، لأن المواطن والوطن أمانة في أعناقكم”.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...