انتخاب رشيد رعدة أمينا محليا للبام بمقاطعة سايس فاس

0 180

تحت إشراف  الأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة فاس-مكناس، الدكتور محمد الحجيرة،  والأمين العام الإقليمي للحزب بفاس، السيد محمد السليماني، عقد زوال يوم الأربعاء 13 أبريل الجاري؛ الجمع العام التأسيسي للأمانة المحلية للبام بمقاطعة سايس فاس.

وعرف الجمع، حضور عضو المجلس الوطني، السيد عبد العالي شينون، ومنتخبو البام بمجلس مقاطعة سايس: السيدة نسرين نويورة والسيد نجيب كورة، رئيس منظمة شباب البام بإقليم فاس؛ وفؤاد الشركي، وحضورا وازنا لشباب ونساء وأطر البام بمقاطعة سايس وقيادات حزبية إقليمية.

وذكر كل من الحجيرة والسليماني، في كلمتيهما بالسياق السياسي والتنظيمي الذي يعقد فيه الجمع العام التأسيسي للأمانة المحلية،  وبالمذكرات التنظيمية الوطنية المتعلقة بالانخراط وتجديد الانخراط، وبالمنهجية المؤطرة للمؤتمرات المحلية والإقليمية والجهوية.

من جانب آخر، نوه المؤطران بالتجاوب النوعي والكمي لعموم منخرطات ومنخرطي الحزب بمقاطعة سايس مع دعوة الأمانة الجهوية والإقليمية لتنزيل التوجيهات الوطنية، وتكثيف التواصل الحزبي اليومي سواء على مستوى الجسم الداخلي للحزب، أو على مستوى العلاقة مع المواطنات والمواطنين والتعاطي العضوي مع انتظارات الساكنة عموما.

كما تم التذكير بالنتائج المهمة التي حصل عليها البام في الانتخابات الأخيرة،  والتشديد على ضرورة استثمارها تنظيميا وسياسيا باعتماد برنامج عمل تواصلي وإشعاعي محلي وتوسيع قاعدة الانخراطات والانفتاح على الكفاءات والطاقات خاصة في صفوف الشباب والنساء.

وبعد ذلك، وفي أجواء ديمقراطية، تم فتح باب الترشيحات لتحمل مسؤولية الأمين المحلي، وللعضوية في لائحة الأمانة المحلية.

إلى ذلك، تم انتخاب السيد رشيد رعدة أمينا محليا للبام بمقاطعة سايس، بالإجماع؛ والمصادقة على لائحة عضوات وأعضاء الأمانة المحلية بإجماع جميع المشاركات والمشاركين في الجمع العام.

في ختام الجمع، تناول السيد رعدة، منوها بالعمل الوحدوي والجماعي الذي باشرته جميع مناضلات ومناضلي البام بمقاطعة سايس خاصة على مستوى التحضير الجيد لإنجاح محطة انتخاب الأمانة المحلية، مبديا استعداد الجميع للعمل على إنجاح المهام الحزبية والارتباط بانشغالات الساكنة في تنسيق مع فرق البام بمجلس المقاطعة ومجلس مدينة فاس ومجلس العمالة ومجلس الجهة، إضافة للتنسيق مع فرق البام في الغرف المهنية.

خديجة الرحالي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.