انتداب الأمانة المحلية للحزب والمكتب المحلي لشباب البام بجماعة سيدي المخفي بإقليم تاونات

0 664

انعقد بجماعة سيدي المخفي الخميس 04 فبراير 2021 الجمع العام التأسيسي للأمانة المحلية لحزب الأصالة والمعاصرة والمكتب المحلي لمنظمة شباب الحزب بالجماعة ذاتها، بحضور مناضلات ومناضلي و شابات وشباب ومنتخبات ومنتخبي البام .

الجمع الذي ترأسه كل من الدكتور محمد الحجيرة الأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة لجهة فاس مكناس والأستاذ محمد النجاري الأمين العام الإقليمي للحزب بإقليم تاونات والأستاذة فدوى دادون رئيسة منظمة نساء الحزب والأستاذ محمد لطفي عضو الأمانة الإقليمية والسيد محمد حنين رئيس مجلس جماعة سيدي المخفي .

ويأتي هذا الجمع التأسيسي في إطار الدينامية الجديدة التي تنهجها قيادة الحزب جهويا وإقليميا على مستوى إعادة هيكلة الأمانات المحلية وفروع منظمة الشباب والنساء لأجل الإنصات لمطالب المواطنين والمواطنات إلى جانب التأطير والمواكبة والتوعية بأهمية الممارسة الحزبية والمشاركة السياسية .

في بداية الجمع قدم السيد محمد حنين رئيس المجلس الجماعي لسيدي المخفي ، كلمة ترحيبة وقف خلالها على منجزات المجلس الجماعي ” البامي” في كل المجالات الاجتماعية وسياسة القرب رغم الإمكانات المالية الضعيفة للجماعة . لكن إرادة المجلس ومقاربة التعاون والتآزر بين الجماعتين سيدي المخفي وتمزكانة ساهمت في تجاوز المعيقات وتحقيق بعض النتائج الإيجابية من قبيل فك العزلة وسياسة القرب و إنجاز مرافق رياضية. معبرا عن مواصلة المجلس لعمله لصالح الساكنة في قبيلة بني ملول المناضلة لتحقيق التغيير المنشود ،و رغم كل الإكراهات المالية حقق المجلس الجماعي نتائج محترمة. مختتما كلمته بالتزام رئيس وعضوات وأعضاء المجلس بالمزيد من الجهود والتعبئة لتحقيق الانتظارات التي تتطلع إليها عموم الساكنة.

الدكتور محمد الحجيرة تطرق إلى الظروف التي يأتي فيها تأسيس الأمانة المحلية وفرع منظمة شباب الحزب بجماعة سيدي المخفي والتي تدخل ضمن الرغبة الهادفة للعمل الميداني، والتقرب من المواطنين أكثر، ومحاولة إيجاد حلول للمشاكل التي تعانيها ساكنة الجماعة بالإمكانيات والوسائل والصلاحيات المخولة للحزب إقليميا ومحلياً.


كما لم يفت الحجيرة التشديد على دور الشباب في التنمية الاقتصادية والاجتماعية وأهمية النضال من أجل رفع كل أشكال الحيف تجاه هذه الفئة ‏حيث يشكل الشباب في المغرب ‏بين سن 15 و 25 سنة أزيد من 34% من التركيبة السكانية يعني بلغة الأرقام أكثر من 12,000,000 شاب وشابة ‏وهو ما يعني ‏أن المغرب بلد ذو هرم سكاني شاب. ولكن واقع حال هذه الفئة ‏مزري جدا بحيث ثلث الشباب المغربي لا يعملون ولا يدرسون فنجد اكثر من 4 مليون شاب و شابة بدون اندماج إجتماعي وهو وضع لا يتماشى مع التصورات المستقبلية لمغرب المستقبل اللتي يعمل عاهل البلاد نصره الله، على ‏تنزيلها وذلك بسبب مجموعة من العوامل المتداخلة.

الأمين العام الاقليمي للحزب بإقليم تاونات السيد محمد النجاري بسط الخطوط العريضة لمنهجية العمل التي ستأطر عمل الحزب إقليميا ومحليا والرهانات التنظيمية والتحديات السياسية التي تشكل برنامج عمل المرحلة المقبلة باعتماد آليات تواصلية عصرية وشفافة مع جميع منتخبي ومنتخبات ومناضلات ومناضلي الحزب بالإقليم، على أساس قواعد تنظيمية مرجعيتها القانون الداخلي المصادق عليه في المؤتمر الرابع ومناقشتها مع الحاضرين.

كما أكد المتحدث نفسه على ضرورة تحيين العضوية وتجديد الانخراط وفتح المجال للالتحاقات الجديدة.

في كلمتها ذكرت الأستاذة فدوى دادون بأن الحزب له حضور قوي في جل جماعات الإقليم 49، وأن المطلب الآن هو هيكلة منظمتي الشباب والنساء وكذلك الأمانات المحلية في كل الجماعات الترابية التابعة لإقليم تاونات والانفتاح على كل الطاقات والكفاءات و الدماء الجديدة التي تطرق أبواب الحزب، وضرورة تكثيف الجهود من أجل العمل على طي صفحة الماضي و تقوية حضور الحزب تنظيميا وانتخابيا خاصة على مستوى المجالس الجماعية والمجلسين الإقليمي والجهوي.

من جهته الأستاذ محمد لطفي عبر في كلمته ، عن شكره للسادة الحضور و السيد الأمين العام الجهوي والسيد الأمين الإقليمي والسيدة رئيسة منظمة النساء ورئيس جماعة سيدي المخفي محمد حنين و المنتخبين وكافة مناضلات ومناضلي الحزب، مؤكدا على ضرورة الاستماع للمناضلين والمناضلات لأنه من قبل كان هناك ركود على المستوى التنظيمي بإقليم تاونات دام لسنوات.
مع إشادته بالعمل المتميز، الذي باشرته الأمانة الإقليمية للحزب بتاونات من أجل إنجاح كل الجموع العامة التأسيسية.

أما جل المداخلات الخاصة بالمنتخبين والمناضلات والمناضلين الحاضرين في هذا الجمع العام همت عدة نقاط منها، شكر الأمانة الجهوية والإقليمية، مع تشخيص الاختلالات والركود التنظيمي الذي طبع عمل الحزب بجماعة سيدي المخفي.

واتفق المتدخلون على تقوية التنظيم الحزبي بالجماعة لمسايرة الحضور القوي على مستوى المنتخبين، بالإضافة الى هيكلة منظمة النساء في القادم من الأيام .
مداخلات المنتخبات والمنتخبين أغنت النقاش وهو نفس الامر الذي أثاره الشباب الحاضر بالتركيز على التكوين والتأطير والشغل والرياضة دون نسيان العدالة المجالية.

في ختام اللقاء تم انتخاب محمد حنين أمينا محليا و عدنان الفارسي رئيسا محليا لمنظمة شباب الأصالة والمعاصرة بجماعة سيدي المخفي وذلك بإجماع المشاركين في الجمع العام ، والمصادقة على عضوات وأعضاء الأمانة المحلية للحزب والمكتب المحلي لمنظمة الشباب بجماعة سيدي المخفي بإقليم تاونات .

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...