انخفاض في حركة النقل الجوي بمطارات المملكة المغربيــــة مقارنة ما بين نونبر 2019 ونونبر 2020

0 193

تراجع عدد المسافرين عبر مطار طنجة ابن بطوطة الدولــــي خلال شهر نونبر 2020، بنسبة تقدر بحوالي 61.06 في المائة مقارنة مع ذات الشهر من السنة الماضيـــــة.
وأوضح المكتب الوطني للمطارات بأن عدد المسافرين خلال نونبر المنصرم بلغ 39 ألفا و876 مسافرا، مقابل 102 ألفا و 406 مسافرا خلال نونبر 2019. مضيفا أن مطار طنجة ابن بطوطة الدولي تمركز في المرتبة الثانية على الصعيد الوطني بحصة قدرها 10.64 في المائة من الحركـــــة الإجمالية للمسافرين بمطارات المملكة المغربية بعد مطار محمد الخامس بالدار البيضاء.

ويعد الخط الجوي الرابط بين طنجة ومالقا (جنوب إسبانيا) من بين أنشط الخطوط خلال الشهر المشار إليه، وذلك بعدما تم استخدامه من طرف 8599 مسافرا، أي حوالي 2.94 في المائـــــة من مجموع حركة النقل الجوي.

وخلال الأحد عشر الأولى من السنة الحالية، حظي مطار طنجة ابن بطوطة الدولي باستقبال 433 ألفا و 149 مسافرا، مقابل مليون و 247 ألفا و 156 مسافرا خلال الفترة ذاتها من العام الماضي، ما يعادل تراجعا بنسبة 65.27 في المائة.

أما على الصعيد الوطني، فقد بلغ عدد المسافرين خلال الفترة ذاتها 6 ملايين و 523 ألفا و369 مسافرا، مقابل 23 مليون و 36 ألفا و 239 مسافرا خلال الأحد عشر شهرا الأولى من العام الماضي، ما يعادل تراجعا بنسبة 71.68 في المائة.

ولعل السبب الأساسي في تراجع حركة النقل الجوي بالمطارات المغربية، مرده إغلاق الحدود بالإضافة إلى مختلف الإجراءات والتدابير الاحترازية التي تمت مباشرتها في إطار مواجهة تفشي فيروس كورونا، حيث تم تقييد حركة التنقل على المستويات الثلاث: جويا، بحريا وبريا، مما أدى إلى تسجيل انخفاض كبير في مجال التنقل بين الدول.
 
مــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...