انقلاب حافلة تازة ووضعية الشبكة الطرقية يتصدران اهتمامات الافتتاحيات

0 158

شكل حادثة انقلاب حافلة لنقل الركاب بإقليم تازة، ووضعية الشبكة الطرقية، أبرز المواضيع التي استأثرت باهتمام افتتاحيات الصحف الوطنية الصادرة، اليوم الثلاثاء 3 دجنبر 2019.

وهكذا، كتبت يومية (لوبينيون) أن الحادث المميت الذي وقع مساء الأحد بالقرب من باب مرزوقة بإقليم تازة “ما هو إلا حلقة من مسلسل متواصل”. وبعد أن أبرز كاتب الافتتاحية أنه تم فتح بحث لتحديد ظروف وملابسات انقلاب الحافلة، أوضح أن أسباب الحادث لن تخرج عن المألوف. وأضاف أنه “بمجرد تجاوز صدمة الحادث وتبدد حالة الارتباك، سنكون، حتما، قد نسينا هذا الحادث، كما نسينا الحوادث السابقة”، موضحا أن “انعدام المواطنة أثناء القيادة يعد سببا رئيسيا في العديد من الحوادث.

من جهتها، كتبت (أوجوردوي لو ماروك) أن المغرب شيد، خلال السنوات العشر الأخيرة، طرقا أقل مقارنة بما تم بناؤه خلال الفترة الممتدة بين 2000 و2010. وأبرزت أن الأرقام الرسمية للحكومة تفيد أيضا بأن 40 في المائة من الطرق المعبدة بالمغرب (البالغ طولها 44 ألف كيلومترا) ليست في حالة جيدة، والمفارقة، تضيف اليومية، أن الميزانيات المخصصة لبناء وإصلاح شبكة الطرق سجلت ارتفاعا صاروخيا، خاصة خلال السنوات العشر الأخيرة. وتسائلت اليومية عن الجدوى من صرف ملايير الدراهم في تعبيد شبكة الطرق إن كان نصف هذه الشبكة، في نهاية المطاف، في حالة مزرية؟”.