بإشراف الأمين الجهوي وبرلمانيين … مناضلات ومناضلو البام يعقدون لقاء تواصليا بمولاي يعقوب

0 656

تحت إشراف محمد الحجيرة الأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة، احتضن منزل المستشار البرلماني حسن بلمقدم، يوم الأحد 22 نونبر 2020، لقاء تواصليا بتنسيق مع الأمينين الإقليميين لفاس ومولاي يعقوب محمد السليماني وعبد الله موني، وذلك بحضور البرلمانيين عزيز اللبار وثوريا فراج وعدد من أعضاء المجلس الوطني، ومنتخبات ومنتخبي الحزب ورؤساء التنظيمات الموازية وفعاليات حزبية.

اللقاء التواصلي شكل فرصة لمناقشة المستجدات السياسية والتنظيمية وطنيا وجهويا، والاستعداد للاستحقاقات الانتخابية المقبلة بكل أصنافها، والوقوف على وضعية جهة فاس مكناس وما تعرفه من تراجع على المستوى الاجتماعي والاقتصادي في كل أقاليم الجهة، وهو ما يتطلب من مكونات الحزب العمل على الانخراط الجدي في المسلسل الانتخابي المقبل، والانفتاح على الطاقات والكفاءات الحزبية والمعاصرة لتحمل المسؤولية التنظيمية والانتخابية، ليمثل البديل الحقيقي لتقديم الأجوبة على انتظارات كل المغاربة بالجهة والوطن، وذلك بعد الفشل الذريع في التسيير الحكومي في غالبية القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والرياضية.

وأجمعت كل المداخلات على ضرورة كسب رهان الاستحقاقات الانتخابية، وتحمل مسؤولية تدبير الشأن المحلي اعتمادا على التضامن الداخلي للحزب فرصة لإعطاء الانطلاقة الفعلية لتنزيل البرنامج الجهوي والإقليمي للحزب على مستوى تدبير الاستعداد للانتخابات المقبلة، إضافة لتأكيد الحضور القوي لمناضلات ومناضلي ومنتخبات ومنتخبي وبرلمانيي حزب الأصالة والمعاصرة بفاس ومولاي يعقوب وباقي أقاليم جهة فاس مكناس، والانفتاح على فاعليات ومتعاطفين جدد بالإقليمين وبالجهة، حيث تم الترحيب بالالتحاقات الجديدة، والتأكيد على أن حزب البام هو لجميع المغاربة ويشتغل وفق منظور وحدوي، وبدون أي إقصاء خدمة لقضايا الوطن والمواطن.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...