باميو إقليم فجيج يعلنون في لقاء تواصلي عن استعدادهم للمحطات التنظيمية للحزب محليا وإقليميا

0 418

في إطار اللقاءات التواصلية التي يعقدها حزب الأصالة والمعاصرة بإقليم فجيج، تحت إشراف النائب البرلماني حميد الشاية، عقد أول أمس السبت 12 مارس الجاري، بمدينة تندرارة لقاء تواصلي تمحور حول تجويد أداء منتخبات ومنتخبي الحزب بالإقليم.

هذا اللقاء يأتي كتكملة للقاء التواصلي المنعقد بعين الشواطر، حضره رئيس المجلس الإقليمي حسين السعداوي، وممثل وممثلة إقليم فجيج على مستوى مجلس جهة الشرق علي ݣاݣا وأسماء برݣيطة، والسادة رؤساء الجماعات وأعضاء باقي الجماعات الترابية المنتسبين لحزب الأصالة والمعاصرة، إضافة إلى مناضلي الحزب في كامل تراب إقليم فجيج.

وافتتح اللقاء التواصلي بكلمة لرئيس المجلس الجماعي لتندرارة قدم خلالها الحصيلة المشرفة للنائب البرلماني، ورئيس المجلس الإقليمي خلال الخمسة أشهر الماضية.

وتفاعل ممثلو مجلس الجهة ورؤساء الجماعات مع النقاش على أساس تقييم للمرحلة السابقة وإستشراف المستقبل بخطوات تابثة تجيب عن كل إنتظارات المواطنين وإنشغالاتهم.

وعبر جميع الحاضرين عن انخراطهم في البرامج الحكومية والتعبئة بين مختلف الفاعلين لتنزيلها، خصوصا البرنامج الإستعجالي لمحاربة أثار الجفاف الذي يهدف بشكل أساسي إلى مواجهة ندرة التساقطات وإعطاء حلول بديلة تتماشى مع خصوصية المرحلة.

كما فتح خلال اللقاء نقاش موسع حول وضعية الحزب بالإقليم بين التحديات الآنية  والآفاق الإستراتيجية بما فيها التفكير في هيكلة الحزب على الصعيدين المحلي والإقليم، والإستعداد التام لهذه المحطة التنظيمية المهمة للحزب انسجاما والبلاغ الأخير لإجتماع المكتب السياسي.

خديجة الرحالي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.