بحضور عبد اللطيف الغلبزوري .. اجتماع بطنجة حول النهوض بالدينامية السياحية لجهة الشمال

0 79

شكل، موضوع النهوض بالدينامية السياحية لجهة طنجة تطوان الحسيمة وتعزيز استدامتها، اليوم الاثنين 20 يونيو الجاري، محور اجتماع ضم وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، فاطمة الزهراء عمور، والفاعلين المتدخلين بالقطاع على المستوى الجهوي.

وتم التأكيد خلال هذا الاجتماع الذي حضره النائب الأول لرئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، السيد عبد اللطيف الغلبزوري، على المكانة التي تمثلها الجهة الشمالية للمملكة الزاخرة بمؤهلات طبيعية وسياحية كبيرة، إضافة إلى بنيات تحتية مهمة تؤهلها لتكون وجهة دولية متميزة.

كما تم بالمناسبة، تسليط الضوء على التطور الكبير الذي تعرفه بنية الاستقبال الفندقي بالجهة، التي تعززت بافتتاح وحدات فندقية جديدة لترتفع بذلك الطاقة الإيوائية للوحدات المصنفة بالجهة إلى أزيد من 30 ألف سرير.

وتم التأكيد بالمناسبة، على ضرورة التفكير في مقاربة جديدة لإنعاش القطاع السياحي تعتمد على تشجيع السياحة الداخلية، من خلال عقود برامج بين الدولة والجهات، وكذا نهج سياسة سياحية تعتمد على سياحة قروية تضامنية ومستدامة، من أجل تعزيز الدينامية الاقتصادية وخلق فرص شغل جديدة بالعالم القروي.

وتميز هذا اللقاء، بالتوقيع على ملحقين تعديليين لاتفاقيتي شراكة “ترومان” لدعم الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، ويتعلق الأمر بملحق تعديلي رقم 2 لاتفاقية شراكة تتعلق بإحداث منطقة مخصصة لاحتواء حرف الصناعة التقليدية الملوثة والمزعجة بمدينة طنجة، بين وزارة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، وولاية الجهة ومجلس الجهة ووكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال، والغرفة الجهوية للصناعة التقليدية، وجمعية الحرفيين بطنجة، وكذا ملحق تعديلي رقم 3 لاتفاقية شراكة بين الوزارة ومجلس الجهة من أجل تمويل وتنفيذ برامج تنمية الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بجهة طنجة تطوان الحسيمة.

مــــراد بنعلي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.