بدرون تسائل الحكومة عن غياب شروط السلامة من فيروس “كورونا” داخل معامل تصبير السمك

0 650

ساءلت غيثة بدرون، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، وزير الشغل والادماج المهني ووزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عن السبل الكفيلة لحماية عاملات قطاع التصبير باسفي، اللواتي يشتكين من غياب شروط السلامة، وأولها المسافة المفروضة بين الاشخاص، التي أوصت بها وزارة الصحة تفاديا لانتشار وباء كورونا.

وأكدت بدرون، في سؤال كتابي موجه إلى الحكومة، أن معامل التصبير بآسفي تعرف تجمعات خطيرة ويومية لعاملات التصبير، يشتغلن بالعشرات في غياب أبسط شروط السلامة أو تدابير الوقاية المتخدة من طرف وزارة الصحة، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وطالبت النائبة البرلمانية الحكومة باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتفادي ما وقع بإحدى الوحدات الصناعية بمدينة الدار البيضاء، مبرزة أن إصابة عاملة واحدة داخل معامل السمك ستكون نتائجه كارثية، وينذر بتشكيل بؤرة مهنية خطيرة بإقليم اسفي.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...