بدرون تناقش الأوضاع المزرية لمستخدمي مؤسسة الرعاية الإجتماعية بمركز معاونة المعاقين بأسفي

0 231

اجتمعت النائبة البرلمانية غيثة بدرون، يوم الأربعاء 26 دجنبر 2018 بمقر حزب الأصالة والمعاصرة بأسفي، مع مكتب نقابة مؤسسة الرعاية الإجتماعية بمركز معاونة المعاقين بأسفي، إذ تمحور هذا اللقاء حول مناقشة أوضاع المستخدمين داخل المؤسسة، وكيفية الدفاع عن مطالبهم لدى الوزارة الوصية التي تتلكأ في تحسين وضعيتهم، خاصة أنها سبق وأن وعدت بإصدار قانون خاص بالمستخدمين داخل مؤسسات الرعاية الاجتماعية.

كما تطرق المجتمعون لمسألة احترام قانون الشغل داخل مؤسسات الرعاية الاجتماعية التي تتلقى دعما مباشرا من الوزارة، مشددين على أنه لاشىء تحقق في ظل قانون 65.15 الذي لا يشملهم كمأطرين ومستخدمين، مما ولد لديهم نوع من الاستياء والشعور بأن الوزارة لا تبالي بحقوقهم مقابل الجهود الكبيرة التي يبدلونها في إطار الرعاية والاهتمام بنزلاء المركز.

وأبرز المجتمعون أن معظم المستخدمين داخل المؤسسات الرعاية الاجتماعية يعانون التهميش وعدم الأخذ برأيهم في التسيير باعتبارهم الأقرب لنزلاء المؤسسة، وهو ما يخالف مبدأ التسيير التشاركي، بالإضافة إلى معاناتهم من هزالة الأجور التي لا تراعي مستواهم الدراسي ومتطلبات العيش الكريم، والأكثر من ذلك التأخر في صرف الرواتب الشهرية لمدة طويلة نتيجة تأخر الدعم المقدم من الوزارة والتعاون الوطني.

إلى ذلك، سلط مكتب نقابة مؤسسة الرعاية الإجتماعية بمركز معاونة المعاقين بأسفي الضوء على مسألة حرمانهم من التكوين، الذي تقدمه الوزارة الوصية. وفي الإطار ذاته، وعدت البرلمانية غيثة بدرون بأخذ ملف مستخدمي مؤسسة الرعاية الإجتماعية بمركز معاونة المعاقين بأسفي بعين الاعتبار، والدفاع عن مطالبهم المشروعة داخل البرلمان، مع التعهد بتقديم مقترحات وتعديلات تنصفهم وتعيد لهم الاعتبار كفئة مؤثرة داخل المجتمع.
إبراهيم الصبار