برئاسة منير ليموري .. المجلس الجماعي لطنجة يصادق على نقاط جلسته الأولى برسم دورة فبراير 2022

0 103

صادق؛ المجلس الجماعي طنجة، المنعقد أمس الإثنين 07 فبراير الجاري؛ في إطار دورته العادية لشهر فبراير، على عدة نقاط تتعلق بمجال التعمير والشراكة والتعاون والتدبير المفوض والسير والجولان.

وضم جدول أعمال الجلسة الأولى التي ترأسها رئيس المجلس، منير ليموري بحضور ممثل السلطة المحلية، 17 نقطة، تمت المصادقة على معظمها بالأغلبية من طرف الأعضاء الحاضرين.

وشكلت أشغال المجلس، مناسبة قدم خلالها ليموري، عرضا إخباريا حول حصيلة عمل المجلس، خلال 100 يوم الأولى من عمر الولاية الانتدابية الحالية.

وصادق المجلس، على سبع نقاط مرتبطة بمجال التعمير، وتتعلق أساسا بمقرر نزع ملكية مجموعة من الأراضي من أجل إحداث منتزه وطني وحديقة للحيوانات، ومقررين لاقتناء أو نزع ملكية وعاءين عقاريين لبنا خزان للماء الصالح للشرب بكل من الهرارش وبني مكادة.
كما تمت المصادقة في هذا الجانب على استصدار قرارات تخطيط حدود الطرق العامة لشق طرق مع نزع ملكية العقارات اللازمة لذلك، إلى جانب اقتناء قطعة أرضية لإحداث مرفق جماعي، ونزع ملكية العقارات ، ونزع ملكية العقارات اللازمة لإحداث سوق ومرأب تحت أرضي بالمدينة العتيقة، بالإضافة إلى نوع ملكية 7 قطع أرضية لإحداث مرافق القرب، مخصصة حسب تصميم التهيئة كتجهيزات رياضية.

وفي مجال الشراكة والتعاون، صادق المجلس على مقرر اتفاقية شراكة من أجل تخفيف الازدحام المروري من خلال إحداث ممر تحت أرضي بمدار “تريال أطلس”، واتفاقية شراكة لتمويل نظام التنقيط البيرمتري لرخص الثقة لسيارات الأجرة بعمالة طنجة أصيلة، وكذا المصادقة على ميثاق رؤساء الجماعات والمدن للمناخ والطاقة في منطقة المتوسط، وبروتوكول تعاون بين جماعة طنجة وبلدية سان جوس البلجيكية، إضافة إلى تحويل اعتمادات مالية لفائدة لفائدة مجموعة الجماعات “البوغاز” من أجل طمر النفايات المنزلية والمماثلة لها وتدبير مركز التحويل الكائن بمنطقة “مشلاوة”.

كما صادق المجلس، على تعيين 3 ممثلين له في لجنتي تتبع التدبير المفوض لمرفق النظافة وجمع النفايات المنزلية والمشابهة لها بمنطقتي طنجة الشرقية والغربية، وتعيين ممثلين في لجنة تتبع التدبير المفوض لمرفق الركن بمواقف السيارات.

وفيما يتعلق بالعرائض، تدارس المجلس، عريضة واردة عليه حول اعتماد النجاعة الطاقية في تدبير مرفق الإنارة العمومية بمدينة طنجة، بالإضافة إلى تفاعله مع سؤال كتابي حول وضعية قطاع النظافة بالمدينة.

مراد بنعلي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.