بسبب تجاهل الحكومة لمعاناتهم…أرباب المطاعم والمقاهي يهددون بخوض إضراب وطني

0 537

قررت جمعية أرباب المطاعم والمقاهي عقد اجتماع لمجلسها الوطني يوم الأربعاء 17 مارس الجاري للحسم في قرارين، الأول هو شن إضراب وطني، والثاني هو عدم الامتثال للقرارات الحكومية، وذلك ردا على قرارات الحكومة القاضية بتمديد الإجراءات الملزمة لهم بإغلاق المحلات في الثامنة مساء.

وتطرقت الجمعية في بلاغها الذي أعلنت فيه عن خوضها إضرابا وطنيا، لقرارات الحكومة واصفة إياها بالمتهورة وغير المبررة تقود البلاد نحو توتر اجتماعي، خاصة أن المؤشرات الوبائية تحسنت، معبرة عن استيائها مما اعتبرته استخفافا من رئيس الحكومة ولجنة اليقظة والوزارات المعنية بالقطاع بخطورة الوضع، الذي يعيشه عشرات الآلاف من المهنيين ومئات الآلاف من الأجراء.

ويأتي تصعيد أرباب المطاعم والمقاهي حسب البلاغ، أن القطاع كان في مقدمة القطاعات التي تحملت عواقب تداعيات وباء كورونا، إذ تم الإغلاق في مرحلة الوباء الأولى وتم تقليص التوقيت في مراحل أخرى، ما جعله يتكبد خسائر كبيرة كان لها أثر على أسر العاملين به، مسترسلا أن الحكومة لم تتفهم أوضاعهم، والأكثر من ذلك لم تعر مراسلاتهم أي اعتبار.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...