بسبب عدم التوصل بمنحة شهر يوليوز… الأساتذة المتعاقدين غاضبون ويهددون بتنظيم وقفات احتجاجية

0 201

طالب الأساتذة المتعاقدون في جهة الدار البيضاء سطات، الوزارة الوصية، بالتعجيل بصرف منحة التكوين (شهر يوليوز) لجميع الأساتذة والأطر التربوية والاجتماعية والإدارية فوج 2021، مهددين بتسطير برنامج نضالي غير مسبوق من أجل الرد على التماطلات في حق مطالب جميع الأساتذة الذين “فرض عليهم التعاقد”.

وأعلن الأساتذة، عبر بيان، للتنسيقية الجهوية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بالجهة، عن تشبثهم بإسقاط مخطط التعاقد وإدماج كافة الأساتذة في أسلاك الوظيفة العمومية، مطالبين وزارة التربية الوطنية، بالإعلان عن المناصب الشاغرة لفائدة الأساتذة الجدد والتعجيل في ذلك.

كما شددت التنسيقية على ضرورة التسريع في إرجاع ما أسمته “مسروقات أجور الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، في إشارة منها إلى الاقتطاعات التي طالت أجور الأساتذة المضربين عن العمل، مضيفة أن “وزارة التربية الوطنية وأكاديمياتها الجهوية لا تزال تمارس شططها في استعمال مختلف أنواع الحظر، من أجل إفراغ الأشكال الاحتجاجية من محتواها النضالي حتى تتسنى لها الفرصة، من أجل تنزيل المخططات التي تخدم مصالحها الاقتصادية، بدون أي اكتراث للوضعية المزرية التي تعيشها المنظومة التربوية، وحالة الاحتقان التي تتحمل فيها الدولة مسؤوليتها تجاه مطالب التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”.

إبراهيم الصبار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.