بسبب “كورونا”… المملكة تفقد 8 ملايير من مداخيل الاستثمارات الأجنبية

0 176

تراجعت تدفقات الاستثمارات الخارجية المباشرة نحو المغرب نهاية شهر أكتوبر من العام الجاري بناقص 31.2 في المائة مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، وهبطت الاستثمارات الخارجية بأزيد من 5.3 مليار درهم لتستقر في حدود 11.7 مليار درهم عوض 17 مليار درهم المسجلة خلال أكتوبر 2019، و20 مليار درهم في أكتوبر 2018، حسب ما أكده التقرير الشهري الأخير لمكتب الصرف حول المبادلات الخارجية للبلاد.

وعزا مكتب الصرف هذا التراجع إلى انكماش مداخيل الاستثمارات الأجنبية المباشرة بمعدل 28 في المائة بسبب وباء كورونا، إذ لم تتعد عند نهاية شهر أكتوبر الماضي 20.4 مليار درهم بدل 28.4 مليار درهم المسجلة في نفس الفترة من العام الماضي، وقد خفف من تأثيرها تراجع نفقات الاستثمارات الخارجية للمغرب التي شهدت هبوطا قدره 2.64 مليار درهم و معدله ناقص 23.2 في المائة.

في المقابل شهدت تدفقات الاستثمارات المغربية في الخارج خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الجاري تراجعا ملحوظا بمبلغ 4.58 مليار درهم، منتقلة من 8.1 مليار درهم إلى 3.5 مليار درهم خلال العام الماضي.

وسجل حجم استثمارات المغاربة في الخارج خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الجاري تراجعا يقدر بـ33.5 في المائة لتسقر عند 6.2 مليار درهم في أكتوبر 2020 مقابل 9.5 مليار درهم في 2019، وكانت مداخيل الاستثمارات الأجنبية المباشرة تفوق 40.6 مليار درهم في أكتوبر سنة 2018 قبل أن تتهاوى بشكل ملحوظ خلال 2020 لتصل إلى اليوم إلى 20.4 مليار درهم، أي بتراجع قيمته 20.2 مليار درهم.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...