بعد تعرضهما لحادث سير بنواحي تارودانت .. الأخوين الحموتي وبيوي في صحة جيدة ويستعدان لمواصلة مهامهم.

0 981

نخبر جميع المناضلات والمناضلين أن الأخوين عضوي المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة السادة محمد الحموتي وعبد النبي بيوي، في حالة صحية جيدة وعادية بفضل ومن الله تعالى، بعد حادثة السير التي تعرضا لها مساء يومه الخميس.

وكان الحموتي وبيوي متوجهان إلى إقليم تارودانت في إطار مهمة حزبية ذات صلة باللجنة الوطنية للانتخابات، وخلال رحلتهما تعرضا يومه الخميس 17 دجنبر الجاري، لحادث سير خطيرة لولا ألطاف الله عز وجل، ويتواجدان حاليا بأحد الفنادق في وضع صحي جيد في انتظار مواصلة نضالاتهم ومهامهم غدا الجمعة بنفس العزيمة والإصرار.

الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، السيد عبد اللطيف وهبي، اتصل في وقت سابق بالأخوين الحموتي وبيوي، من أجل الاطمئنان على حالتهما الصحية، معربا عن أسفه لهذا الحادث وراجيا من العلي القدير دوام الصحة والسلامة للأخوين الحموتي وبيوي.

وعبر عدد من مناضلات ومناضلي حزب الأصالة والمعاصرة، من خلال وسائط التواصل الاجتماعي، عن تهنئتهم للأخوين الحموتي وبيوي، وعلى سلامتهم وأن يعودا إلى ميدان النضال ومواصلة مهامهم في القريب العاجل.

مـــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...