بعد جلسة استمرت لأزيد من 10 ساعات .. محكمة الاستئناف بطنجة تحكم بإعـــــــــدام المتهم الرئيسي في قضية قتل الطفل عدنان بوشوف

0 223

الساعة تشير إلى الثانية والنصف من صباح يوم الأربعاء 13 يناير2021، محكمة الاستئناف بمدينة طنجة، تصدر حكمـــــها القاضي بإعــــــــــــدام المتهم الرئيسي في قضية قتل الطفل عدنان بوشوف.

وجرت مؤاخذة المتهم الرئيسي في القضية بارتكاب جريمة الاختطاف والحجز وهتك العرض والقتل عن طريق الخنق مع سبق الإصرار والترصد.

وأصدرت المحكمة حكما مضمونه أربعة أشهر نافذة لكل واحد من الثلاثة الذين كانوا يشاركون المتهم الرئيسي السكن، حيث وجهت لهم تهمــــة عدم التبليغ عن جريمـــــة.

ودخلت هيئة الحكم غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمدينة طنجة، للتداول بشأن الحكم المتعلق بهذه القضية، بعدما رفعت الجلسة إثر تعرض المتهم الرئيسي لحالة إغمـــاء.

وجرت المحاكمة حضوريا وليس “عن بعد”، واستمرت لحوالي 10 ساعات، وذلك من أجل الاستماع إلى: المتهمين، ومرافعات هيئة دفاع الضحية، والجمعيات التي انتصبت كطرف مدني، والنيابة العامة، ودفاع المتهمين، والمداولــــة، فالحكم.

وكانت الجلسة قد أجلت في وقت سابق لأكثر من مرة ولأسباب مختلفة من بينها مطالبة دفاع المتهمين بالحصول على ترجمة تقرير التشريح الطبي خلال إحدى الجلسات، وكذا حينما تأخر إعداد دفاع المتهمين في جلسة أخرى …

الراحل عدنان بوشوف (11 سنة)، كان قد اختفى عن الأنظار وأطلقت أسرته نداءات للبحث عنه، أفضت إلى كشف المصالح الأمنية أن الموضوع يتعلق بواقعة اختفاء بدافع إجرامي.

وتم رصد تسجيلات مصورة تشير إلى احتمال تورط أحد الأشخاص في استدراج الضحية بالقرب قبل أن يعمد إلى الاعتداء عليه وقتله، حيث عثر -في وقت لاحق- على الضحية جثة هامدة بإحدى المناطق الواقعة خلف المنزل، حيث كان يقيم رفقة أسرته بحي الزموري بمدينة طنجة.

مــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...