بعيوي يبرز أهمية المعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني في تسويق المنتوجات وتوفير فرص الشغل

0 390

أعطى عبد النبي بعيوي رئيس مجلس جهة الشرق، يوم الثلاثاء 26 مارس الجاري بمدينة وجدة، انطلاقة فعاليات الدورة الثالثة للمعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني، الذي ستتواصل فعالياته إلى غاية 31 مارس الجاري، تحت شعار “الاقتصاد الاجتماعي والتضامني مفتاح للتنمية العادلة والخلاقة بجهة الشرق”.


وجرى تنظيم هذه التظاهرة من قبل مجلس جهة الشرق تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس، وبشراكة مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، وكتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، وبتعاون مع ولاية الجهة ووكالة تنمية جهة الشرق والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، والغرفة الجهوية للفلاحة والغرفة الجهوية للصناعة التقليدية، ووكالة التنمية الاجتماعية.

وفي هذا الإطار، أبرز عبد النبي بعيوي أن المعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني أضحى وجهة للابتكار والتعريف بالمهارات والمنتوجات، وقبلة للتميز والتلاقي والتواصل، مبرزا أن المعرض في دورته الثالثة انفتح على الاقتصاد الأزرق لما يتيحه من إمكانات وآفاق تنموية، وتسليط الضوء على المقومات الابتكارية الشبابية، والرفع من مستوى المهارات التدبيرية وتحديث أساليب التسويق، ويفسح المجال لتبادل الخبرات والتجارب، وبترويج وتسويق المنتوجات المجالية، والاطلاع على المستجدات المعلوماتية والرقمية ذات الصلة بهذا القطاع الحيوي، إضافة إلى توفير فرص الشغل.
إبراهيم الصبار