بلكرموس يستعرض مشاريع تنموية ساهمت في فك العزلة عن ساكنة ودواوير إقليم تارودانت

0 381

أوضح أحمد أنجار بلكرموس رئيس المجلس الإقليمي لتارودانت، أن المجلس شيد العديد من المشاريع التنموية في مختلف المجالات لفك العزلة عن الساكنة والدوارير التابعة بالإقليم، وإدماج الجماعات الترابية في محيطها الإقليمي والجهوي، بالإضافة إلى مواجهة الخصاص والحاجيات الملحة والمتزايدة في مجالات الطرق والماء الصالح للشرب والكهرباء، وتعزيز الأنسجة العمرانية وتأهيل المراكز الحضرية والقروية.

وأضاف بلكرموس أن الإهتمام طال القطاعات الاجتماعية من خلال الاهتمام بمجال التعليم والاستثمار في العنصر البشري عبر مجموعة من البرامج، وتجاوز ظواهر الهدر المدرسي وضعف الخصاص في بنيات الاستقبال عبر مجموعة من المشاريع النوعية والنموذجية.

كما أشار رئيس المجلس الإقليمي لتارودانت أن الاهتمام طال القطاع الصحي عبر برامج صحة القرب، وتعزيز القدرة الاستيعابية للمؤسسات الإستشفائية، إضافة إلى خلق مؤسسات طبية، ومركز تصفية الدم بمدينة أولاد تايمة الذي خصصت له مبالغ مالية لإخراجه إلى حيز الوجود في القريب العاجل.

إلى ذلك، شدد بلكرموس على أن إقليم تارودانت يشكل مجالا خصبا للاستثمار، سواء في الفلاحة أو السياحة أو الصناعة التقليدية، الشيء الذي ساهم بشكل كبير في تحقيق حركية اقتصادية مما جعل الإقليم يتحول إلى فضاء لجذب اليد العاملة، خصوصا في القطاع الفلاحي، مبرزا أن هذا الوضع طرح تحديات حقيقية في تدبير الموارد الطبيعية، واستقرار العنصر البشري، وتطوير المراكز بعدد من جماعات الإقليم.

إبراهيم الصبار