بنحمو يشدد على إستغلال الدين في السياسة هو جرم تاريخي لا يغتفر ويطالب بتحصين الوطن

0 280

أوضح محمد بنحمو قيادي في حزب الأصالة والمعاصرة، خلال الندوة الوطنية التي نظمتها الأمانة العامة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بسيدي البرنوصي سيدي مومن بالدار البيضاء، حول موضوع “قراءة في التحولات المجتمعية في المغرب”، أن مستقبل المغرب لا يمكن أن يبنى بدون شبابه ونسائه، مشددا على أن هذا ليس مجرد شعار.

وكشف بنحمو أن الذين باعوا الوهم للمغاربة يركبون اليوم على فئة الشباب والنساء، مع العلم أنهم أثناء التطبيق بعيدون كل البعد عن إعطاء المكانة التي يستحقها الشباب والنساء، معرجا على أن العديد من الدول التي تعيش تحولات وأزمات إقتصادية جعلت العالم يعيش حالة قلق.

وفي الإطار ذاته، أردف القيادي في حزب البام أن قوة المغرب تتجلى في توفره على ذاكرة وماضي عريق بالنظر إلى أن الملكية موجودة منذ 13 قرن، إضافة إلى أن جغرافية المملكة المغربية لها آثار على ثقافة وعقلية تفكير المغاربة، ملحا إلى أن الولاء لا يجب أن يكون إلا للوطن أولا وثانيا ودائما، وأن إستغلال الدين في السياسة هو جرم تاريخي لا يغتفر، لهذا فالجميع مطالب بتحصين الوطن.
إبراهيم الصبار