بنسعيد : لقاء الوفد الكيني خطوة هامة في مسار الدفاع عن القضية الوطنية

0 312

اعتبر مهدي بنسعيد عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، أن العلاقات المغربية الكينية في حاجة للتطوير سواء في المجال الاقتصادي أو السياسي، مضيفا في أعقاب استقبال وفد كيني يترأسه حاكم مقاطعة مومباسا أن تبادل السفراء بين الرباط ونيروبي يساعد على تطوير هذه العلاقات.

وقال بنسعيد في تصريح ل”بام.ما” أن الجهات المغربية لها دور مهم في توطيد العلاقات مع مختلف الجهات بكينيا وتفسير التاريخ المغربي لاسيما ما يتعلق بالقضية الوطنية على اعتبار أن كينيا لازالت تعترف بالكيان الوهمي وهو ما يتطلب مجهودات خصوصا وأن المعيقات اللغوية تم تجاوزها ومجموعة من المواطنات والمواطنين السياسيين يمكنهم الدفاع عن القضية الوطنية.

وأشار بنسعيد أن الوقت حان لتفادي بعض الاشكاليات السياسية بين المغرب وكينيا خدمة للمصالح المغربية في مختلف الأجهزة الإقليمية والدولية منها على الخصوص الاتحاد الأفريقي.

وديع تاويل

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...