بنسعيد والعبدي يعقدان عدة لقاءات تواصلية بأقاليم جهة فاس-مكناس استعدادا للاستحقاقات القادمة

0 941

عقد، أعضاء المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، السادة المهدي بنسعيد، رشيد العبدي، وجواد الشامي، بمعية الأمين العام الجهوي للحزب بجهة فاس- مكناس، محمد الحجيرة، على امتداد يوم الأربعاء 21 أبريل الجاري، سلسلة لقاءات تواصلية بعدد من أقاليم الجهــــة، بحضور البرلمانيين، والمنتخبين، وعدد من المناضلات والمناضلين.

بداية، حل وفد المكتب السياسي، بالمقر الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بمكناس، حيث التقى مسؤولي الحزب بإقليم إفران، والمنتخبين ممثلي الحزب، وكذا أعضاء المجلس الوطني. وإثر ذلك تم عقد لقاء ثان مع أعضاء لجنة الانتخابات الإقليمية بحضور الأمين العام الإقليمي للحزب بمكناس، السيد نبيل الرماش.


اللقاء الموالي جمع أعضاء المكتب السياسي بمعية الأمين العام الجهوي للحزب بجهة فاس-مكناس، مع أعضاء الأمانة الإقليمية للحزب بإقليم الحاجب، بحضور الأمين العام الإقليمي، السيد عبد الإله باقولا. وتلاه لقاء آخر مع مسؤولي البام بإقليم مولاي يعقوب بحضور برلمانيي الحزب عن الإقليم السادة حسن بلمقدم وجواد الدواحي، وبعض المنتخبين وفعاليات حزبية.

وانصبت محاور اللقاءات التواصلية حول تدارس مختلف أشكال الاستعداد للاستحقاقات المهنية والجماعية والجهوية وكذا التشريعية التي ستشهدها بلادنا السنة الجارية، حيث أجمع الحضور في كافة اللقاءات على الاستعداد التام لدخول غمار هذه الانتخابات على أساس التعاون الجماعي في إنجاحها للإسهام في نجاح التجربة الديمقراطية ببلادنا من جهة، ومن أجل أن يتموقع حزب الأصالة والمعاصرة في المكانة التي يستحقها.

وفي سياق متصل، أعرب الحضور على مستوى أقاليم مكناس، إفران، مولاي يعقوب، والحاجب، خلال هاته اللقاءات التي تندرج في إطار تقوية دعائم وتعزيز أهداف الدينامية السياسية التي يشهدها حزب الأصالة والمعاصرة على مستوى جهة فاس-مكناس، (أعربوا) عن انخراطهم بكل حس مسؤولية في تنزيل توجيهات القيادة الوطنية وتفعيل خلاصات اللجنة الوطنية للانتخابات، مع التنويه بالعمل الكبير الذي قامت به هذه اللجنة في ارتباط بالاستحقاقات القادمة.

مــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...