بن شماش: “التهافت” على محطة 2021 محاولة من “بعض الأطراف” لصرف نظر واهتمام المغاربة عن القضايا الحقيقية

0 251

عرج الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة السيد حكيم بن شماش، على جملة من تمظهرات الأزمة الاجتماعية التي تعيشها بلادنا في الوقت الراهن، معتبرا أن حضور قضايا البلاد من صميم اللقاءات التواصلية التي يعقدها البام في عموم الجهات والأقاليم.

إلى ذلك، انتقد بن شماش الأداء الحكومي الممتد لأزيد من 7 سنوات ونصف والذي كانت سمته الأساسية تصاعد منسوب الاحتقان الاجتماعي الذي يضرب شريحة واسعة من المواطنات والمواطنين المغاربة، واستشهد في ذلك على ما أوردته دراسة قام بها البنك الدولي الذي أكد على أن نسبة النمو لن تتجاوز مستوى طموح المغاربة أي ستكون أقل من 3 في المائة، دون إغفال محدودية مناصب الشغل المحدثة مقارنة مع ما تم خلقه في عهد الحكومات التي تدبر الشأن العام الوطني قبل 8 سنوات مضت. واستنكر بن شماش جزء من النقاش الدائر وطنيا حول أشباه القضايا والأمور التافهة التي لا تجدي نفعا ولا تحقق مصلحة معينة.

والنتيجة، يقول بن شماش، هو أن بلادنا اليوم تعيش وضعا خطيرا وصعبا يؤثر سلبا على الاستثمار وخلق فرص الشغل بل يساهم في إهدار الفرص الحقيقية، وضع أوصلنا إلى تسجيل مديونية قدرها حاليا 1046 مليار درهم بعد أن كانت متموقعة في حدود 331 مليار درهم سنة 2011.

وفيما يتعلق بالاستحقاقات القادمة لعام 2021، حذر الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة من “التهافت” الذي تمارسه العديد من الأطراف، والهدف من ذلك هو صرف المغاربة عن الحقيقة والقضايا الحقيقية التي تهمهم وتشغل بالهم، بل يزيد الأمر تعقيدا أكثر وبلادنا تؤدي ضريبة ثقيلة مقابل أوراش إصلاحية كبرى منتظرة تهم عددا من القطاعات كالتعليم والتشغيل، في حين ما تزال ذات الأطراف وأطراف أخرى تدفع في اتجاه تعقيد الوضع إلى ما هو أسوأ.

مراد بنعلي