بن شماش: الحزب الأغلبي أغرق بلادنا في الديون وهو ما ستكون له تبعات وخيمة على النسيج المجتمعي

0 816

“إذا كانت القاعدة التي جرت بها العادة في مثل اللقاءات التي تعقدها أحزاب المعارضة أن تخصص حيزا من اللقاءات لجـــلد الحكومة وإبراز فشلها وإخفاقها وكذا الضربات الموجهة إلى الفئات الشعبية”، يقول الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة حكيم بن شماش، “فإن القناعة اليوم هي أن المغاربة تعبوا من التشخيص وسماع نفس الكلام”. وتسائل المتحدث وهو يخاطب مناضلات ومناضلي البام بإقليم العرائش خلال اللقاء التنظيمي الذي احتضنته حاضرة العرائش يومه الأحد 25 نونبر، إن كان المغاربة لازالوا في حاجة إلى الكلام عن أمور معروفة، “فالمغاربة منذ سبع سنوات وهم يسجلون ما يحدث، واليوم مؤسسات البلاد دستوريا أعفتنا من جرد العجز الحكومي وآخرها المجلس الأعلى للحسابات الذي قدم تقريرا أمام ممثلي الأمة حول حالة البلاد وحصيلتها”، يقول الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، مضيفا أن “من غير التقرير المشار إليه، فالخطب الملكية الأخيرة تضمنت وبلغة تتضمن أقصى درجات الوضوح ما تعيشه بلادنا”.

بن شماش استعرض مجموعة من تجليات الراهن المغربي اقتصاديا واجتماعيا، بحيث أن ما يزيد عن 10 في المئة من شباب البلاد يعيشون البطالة بينما تتزايد النسبة إلى 32 في المئة من مجموع الساكنة. وأوضح أنه اليوم “لم يعد الحديث يهم مشاكل العالم القروي وأحزمة البؤس المنتشرة، بل إن الأخطار تمتد إلى ما هو أعمق وأكبر بإقرار المؤسسات الدستورية، فتقارير المجلس الأعلى للحسابات تتضمن ما مفاده أن الحكومة أغرقت البلاد في الديون، ولا أحد يستطيع التشكيك في الأمر، فالمديونية في البلاد تجاوزت 91 في المئة من الناتج الداخلي وهو التراكم الذي ستدفع ثمنه الأجيال الراهنة والمقبلة”.


بنشماش أضاف قائلا: “واقع الحال إذن، هو أن الحزب الأغلبي أغرق المغاربة في الديون، ووزع قبل سنوات الوعود بالجملة وتحدث عن الفرص المتاحة ومعالجة العلل وتوفير فرص الشغل وتحسين جودة التعليم ومحاربة الرشوة والفساد. وعود لم تجد السبيل إلى التنزيل وظلت مجرد وعود حد الأكاذيب”.

وأشار بن شماش إلى أنه نبه رئيس الحكومة الأسبق إلى هذه الوضعية التي لا تسر، ونبه إلى أن الحكومة اقترضت في 3 سنوات مجموع ما اقترضه 3 حكومات متعاقبة خلال 10 سنوات، ونبهه إلى ما يصنع “لكنه تجاهل التنبيه واستمر الوضع على ما هو عليه وتفاقم”.

العرائش: مراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...