بن شماش يبحث بلندن سبل تعزيز دور مجلس المستشارين في تقييم السياسات العمومية

0 228

بحث رئيس مجلس المستشارين، حكيم بن شماش، أمس الأحد 3 مارس 2019، بلندن، مع مؤسسة ويستمينستر من أجل الديمقراطية، سبل تعزيز دور المجلس في تقييم السياسات العمومية.

فخلال اجتماع عمل خصص لتقييم برنامج الشراكة بين مجلس المستشارين ومؤسسة ويستمينستر على ضوء الإنجازات التي حققتها الغرفة الثانية بين أبريل 2016 وفبراير 2019، أكد السيد بن شماش أن ” البرلمان المغربي يعتبر من بين المؤسسات التشريعية القليلة في العالم التي تتوفر على اختصاصات تقييم السياسات العمومية، طبقا لمقتضيات الدستور “، داعيا مؤسسة ويستمينستر إلى دعم مجلس المستشارين من أجل إنجاح هذا المشروع التشريعي الرائد.

وأعرب السيد بن شماش، الذي يقوم بزيارة عمل إلى المملكة المتحدة من 3 إلى 5 مارس الجاري على رأس وفد عن مجلس المستشارين، عن إرادة هذا الأخير في التعاون مع مؤسسة ويستمينستر من أجل الديمقراطية لإحداث مركز موجه على الخصوص لتقييم السياسات العمومية، ويتوفر على إستراتيجية ومجموعة عمل ويتعاون مع شركاء وخبراء في هذا المجال.

وبخصوص حصيلة ثلاث سنوات من الشراكة مع مؤسسة ويستمينستر من أجل الديمقراطية، ذكر السيد بن شماش بأن مجلس المستشارين عمل على قدم وساق، طبقا لمخطط العمل 2016 – 2018، من أجل النهوض بالأدوار التي تضطلع بها الغرفة الثانية في حماية حقوق الإنسان والوفاء بالتزامات البرلمان في هذا المجال، انسجاما مع الاتفاقات والمواثيق الدولية، مشيرا إلى أن مخطط العمل هذا يجري تحيينه ليمتد من 2019 إلى 2021.

وذكر بأن هذا المخطط يروم أيضا تعزيز دور مجلس المستشارين في احتضان وتوجيه النقاش العمومي والحوار المجتمعي، وخاصة من خلال المنتدى البرلماني حول العدالة الاجتماعية، الذي نظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، والذي يهدف إلى المساهمة في وضع نموذج مغربي في مجال العدالة الاجتماعية.

ومن بين أهداف هذا المخطط تعزيز هوية مجلس المستشارين، كامتداد للجهات والجماعات الترابية، وكمؤسسة تحظى بالأولوية لبحث القوانين والسياسات العمومية المتعلقة بالجهوية، يضيف السيد بن شماش، مشيرا إلى مبادرة رائدة تم إطلاقها في هذا الاتجاه، ويتعلق الأمر بالمنتدى البرلماني للجهات ، الذي شكل إطارا دائما للتنسيق المؤسساتي من أجل التنزيل الفعلي لورش الجهوية المتقدمة. ونوه رئيس الغرفة الثانية أيضا ببرامج التعاون الذي تم وضعه مع مؤسسة ويستمينستر على مدى ثلاث سنوات، والتي توجت بصياغة مجموعة من الوثائق والدلائل التشريعية المفيدة، ك ” الدليل البرلماني من أجل إنجاز أهداف التنمية المستدامة ” و” دليل تقييم السياسات العمومية “، مشيدا بدعم مؤسسة ويستمينستر في تنظيم المنتدى البرلماني الدولي حول العدالة الاجتماعية، سواء على مستوى تقديم الخبرة أو اللوجيستيك، بالإضافة إلى تنظيم منتديات جهوية وأيام دراسية موضوعاتية نظمها مجلس المستشارين.

وشدد السيد بن شماش أيضا على أن برامج الشراكة السنوية بين مجلس المستشارين ومؤسسة ويستمينستر منذ 2016 تمس جميع مجالات عمل المجلس، مضيفا أن هذه المبادرات وهذه الأوراش تشكل نقطة انطلاق لعمل مشترك طويل الأمد.

وسيجري السيد بن شماش في إطار هذه الزيارة محادثات مع رئيس مجلس اللوردات ) الغرفة العليا بالبرلمان البريطاني ( ورئيس مجموعة الصداقة البرلمانية المغربية البريطانية، وكذا الوزير البريطاني المكلف بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

كما سيعقد الوفد البرلماني لقاءات مع مسؤولي مؤسسة ويستمينستر من أجل الديمقراطية من أجل تقييم برنامج الشراكة مع الغرفة الثانية، على ضوء الإنجازات التي تحققت بين أبريل 2016 وفبراير 2019، في مجالات السياسات العمومية، ودعم مركز الأبحاث والدراسات، وخاصة تلك المتعلقة بالعمل البرلماني، بالإضافة إلى برنامج المساعدة البرلمانية، وحقوق الإنسان، والانسجام بين القوانين، وأهداف التنمية المستدامة وأوراش الجهوية والعدالة الاجتماعية.

وسينكب الجانبان أيضا على تحديد مجالات العمل في إطار مخطط العمل الاستراتيجي المحدد من قبل مجلس المستشارين بالنسبة للمرحلة المقبلة.