بوجوالة: الاهتمام بالطبقة الوسطى يقتضي صياغة استراتيجية تنموية جديدة تحدد احتياجات هذه الطبقة

0 606

أكد إدريس بوجوالة، رئيس غرفة الصناعة التقليدية بجهة الشرق، أن الاهتمام بالطبقة المتوسطة يقتضي صياغة استراتيجية تنموية جديدة تضع ضمن أولوياتها الإكراهات التي تعيشها هذه الطبقة وتحدد احتياجاتها، مبرزا أن الطبقة الوسطى تضطلع بدور جد مهم؛ إذ تساهم بشكل كبير في الحفاظ على التوازن الاقتصادي ببلادنا.

وذكر بوجوالة، في تصريح لبوابة “بام. ما” على هامش أشغال المنتدى البرلماني الدولي الخامس للعدالة الاجتماعية، المنظم اليوم الأربعاء 19 فبراير 2020 بمجلس المستشارين، (ذكر) أن الطبقة المتوسطة في المغرب تعرف إشكالا كبيرا بالنظر إلى الإكراهات التي تعيشها رغم أنها تعتبر المحرك الأساسي للتنمية الاقتصادية ببلادنا، معتبرا أن التوصيات التي سيخلص إليها المنتدى ستشرح بشكل دقيق هذه المشاكل وتقترح في المقابل حلولا للنهوض بأوضاع هذه الطبقة، وذلك تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

يذكر، أن المنتدى، المنظم بشراكة مع المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، يأتي تفعيلا للتوصية الصادرة عن الدورة التأسيسية للمنتدى البرلماني للعدالة الاجتماعية، المنعقدة بتاريخ 20 فبراير 2016، الداعية إلى تنظيم المنتدى على نحو دوري ومنتظم احتفاء باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، الذي يصادف عشرين فبراير كما أقرته الأمم المتحدة اعتبارا من الدورة 63 للجمعية العامة سنة 2007، واستمرارا كذلك لاحتضان مجلس المستشارين للحوار العمومي المؤسساتي وللنقاش المجتمعي التعددي والتشاركي بخصوص القضايا ذات الصلة بإعمال الدستور وضمان التمتع بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية وفق استراتيجية عمل المجلس.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...