تثنية المدخل الشمالي لحاضرة شفشاون مشروع بنيوي هام ساهم فيه المجلس الإقليمي ب 7 ملايين درهم

0 556

قام، رئيس المجلس الإقليمي لشفشاون، السيد عبد الرحيم بوعــــــــــــــــــــــــزة، بمعية عامل إقليم شفشاون، اليوم الثلاثاء 05 يناير الجاري، بزيارة تفقدية لورش الأشغال الجارية على مستوى تثنية المدخل الشمالي لمدينة شفشاون وكذا إعطاء الانطلاقة لمشروع تهيئة الرصيف والإنارة العمومية بالمدخل المشار إليه.

الزيارة تندرج في سياق مواصلة العمل الذي ما فتئ مجلس إقليم شفشاون يقوم به من أجل التجاوب الميداني مع مختلف تطلعات ساكنة كل الجماعات الترابية التابعة للإقليم.

عملية تثنية المدخل الشمالي لحاضرة شفشاون وتهيئة الرصيف والإنارة العمومية به، تشكل امتدادا لجل مشاريع التهيئة والتنمية الحضرية بإقليم شفشاون، وتأتي كثمرة لجهود تبذل باستمرار من أجل الرقي بجودة وجمالية معمار وعمران المدينة. مشكلا بكل المقاييس قطبا للجذب السياحي وتحقيق التنمية المنشودة، خاصة وأنه (المشروع) يفتح مدينة شفشاون من شمالها على باقي مناطق الإقليم كما هو الشأن بالنسبة لانفتاحها على باقي أقاليم وجهات المملكة المغربية.

هذا المشروع يعد تنزيلا فعليا لشراكة تجمع بين مجلس إقليم شفشاون ووكالة إنعاش تنمية أقاليم شمال المملكة بتكلفة إجمالية تقدر ب 12 مليون درهم يروم تهيئة الرصيف بالخرسانة المطبوعة على طول 4 كلم وعرض 1.50م على الجهة اليمنى في اتجاه شفشاون.

إضافة إلى ترصيف مياه الأمطار والتشجير بمبلغ 4 مليون درهم، ينضاف إلى ذلك وضع أعمدة للإنارة العمومية مجهزة بمصابيح LED مزدوجة من جهة الرصيف وأحادية من الجهة الأخرى.

وفي سياق متصل، فإن مساهمة مجلس إقليم شفشاون في المشروع تقدر ب 7 مليون درهم، في حين تصل مساهمة وكالة إنعاش وتنمية الشمال ب 5 مليون درهم.

مـــــــــــــــــــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...