تجسيدا لإرادة قائدي البلدين … إنشاء فريق برلماني للصداقة المغربية _الموريتانية

0 193

في خطوة ديبلوماسية وصفت بالمتميزة، تم الإعلان يوم الأربعاء 14 أكتوبر 2020 بمقر الجمعية الوطنية في نواكشوط، عن إنشاء فريق برلماني للصداقة الموريتانية-المغربية من أجل المساهمة في الدفع بمجالات التعاون بين البلدين، وتعزيز وصل الأخوة والصداقة التي تربط بين الشعبين، وذلك بحضور وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات، والمدير العام للتعاون الثنائي بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون.

وأشارت وكالة الأنباء الموريتانية إلى أن البرلمانيين في البلدين طالبوا بالعمل على تجسيد إرادة قائدي البلدين الملك محمد السادس والرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، وذلك بتعزيز وتطوير تلك العلاقات التاريخية، من خلال ما تتيحه الدبلوماسية البرلمانية من فرص للتواصل.

كما أوضحت الوكالة أن موريتانيا والمملكة المغربية الشقيقة ترتبطان بعلاقات وثيقة تعود لقرون عديدة، مشيرة إلى أن هذه العلاقات أثمرت تعاونا مشهودا ومثمرا يعكس صلابة وتنوع روابطهما.

وللتذكير فإن هذه الخطوة الديبلوماسية المتميزة تأتي في وقت يشهد فيه معبر الكركارات الحيوي، استفزازات جبهة البوليساريو، التي حاولت إغلاقه وقطع الحركة التجارية للشاحنات المحملة بالخضر والفواكه المغربية، وباقي المنتجات الأخرى التي تستفيد منها بلدان إفريقية عديدة، وعلى رأسها موريتانيا، غير أن استفزازاتها باءت بالفشل.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...