تعاون أمني بين المغرب وإسبانيا والشرطة الجنائية الأوربية يفضي إلى تفكيك خلية إرهابية >

0 178

ذكرت، مصادر أمنية إسبانية، أنه جرى اليوم الجمعة 16 أكتوبر الجاري، تفكيك خلية إرهابية، ضمن عملية تمت بالتعاون مع المغرب عن طريق المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني (المملكة المغربية)، بالإضافة إلى مشاركة الشرطة الجنائية الأوربية (الأوروبول).

وقالت ذات المصادر إن عناصر الشرطة، تمكنت من القبض على شخصين بكل من مدينة مليلية المحتلة ومدينة موغان الكائنة بلاس بالماس، وذلك للاشتباه في انتمائهما لجماعة تجند أشخاصا لغرض القيام بأعمال إرهابية.

وأضافت نفس المصادر على أن التحقيقات ذات الصلة بهذه القضية، كانت قد بدأت عقب توصل خبراء في مكافحة الإرهاب إلى اكتشاف وجود بنية وهيكلة إرهابية لها امتدادات في دول مختلفة. مع الإشارة إلى أن خلية “مليلية وموغان” كانت مرتبطة أيديولوجيا بتنظيم “القاعدة”، حيث التزمت ذات الخلية بالقواعد الداخلية المفروضة في هذا الإطار من طرف التنظيم المشار إليه.

وحسب بيان للشرطة الإسبانية، فإن الخلية التي تم تفكيكها، كانت تشتغل على أساس استقطاب النساء وتجنيدهن خاصة منهن المعوزات واللواتي مستواهن الثقافي ضعيف بحيث تسهل عملية التأثير عليهن. وبالمقابل، فإن عمليات التفتيش التي تمت إثر القبض على الشخصين المشتبه فيهما، مكنت من حجز العديد من الأجهزة الإلكترونية والهواتف والوثائق والتي تقوم الجهات المختصة بتحليلها وفحصها ودراستها.

مـــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...