تعزيزا للتعاون جنوب-جنوب .. جماعات ترابية مغربية تباشر عددا من المشاريع التنموية ببلدان إفريقية

0 304

عقدت، لجنة القيادة للصندوق الإفريقي لدعم التعاون الدولي اللامركزي للجماعات الترابية، اجتماعا خصص للحسم في نتائج الطلب الأول لانتقاء المشاريع الذي تم إطلاقه في سنة 2020.

الاجتماع شارك فيه كل من ممثلي وزارة الداخلية، وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، الوكالة المغربية للتعاون الدولي، وكذا الجمعيات المغربية الثلاث لرؤساء مجالس الجماعات الترابية.

انتهاء هذه اللجنة من أشغالها أفضى إلى انتقاء مشاريع تهم 14 جماعة ترابية إفريقية تنحدر من كوت ديفوار (3)، بوركينا فاسو (3)، السنغال (3)، البنين (2)، مالي (1)، الكاميرون (1) وموريتانيا (1) سيتم إنجازها بشراكة مع جهات سوس-ماسة، فاس-مكناس، الرباط-سلا-القنيطرة والشرق وجماعات: الداخلة، مراكش، بنجرير، بني ملال، فاس، الرباط والحسيمة.

هذا الشكل من التعاون يروم استفادة الجماعات الترابية الإفريقية من خبرة نظيراتهم المغربية في المجالات المتعلقة بتقوية قدرات مدبري الشأن الترابي، التأهيل الحضري، القيام بدراسات الجدوى، تدبير الموارد الطبيعية، دعم الخدمات الأساسية، والتعزيز المؤسساتي للجماعات الترابية.

وجدير بالذكر إلى أن الصندوق الإفريقي لدعم التعاون الدولي اللامركزي للجماعات الترابية تم إنشاؤه لتقوية الشراكة جنوب-جنوب ومن أهدافه توجيه التعاون اللامركزي نحو شراكة استراتيجية مع الجماعات الترابية الإفريقية، وتسجيل التعاون في إطار دينامية اللامركزية والتنمية المحلية والحكامة الجيدة للجماعات الترابية، بالإضافة الى توجيه التعاون الدولي اللامركزي نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

مــــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...