تلميذ مغربي يتوج في نهائيات الأولمبياد الدولية في المعلوميات

0 222

توج التلميذ المغربي، محمد الخطري، بالميدالية النحاسية في نهائيات الدورة الثانية والثلاثين للأولمبياد الدولية في المعلوميات دورة 2020.

وأفادت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، في بلاغ لها اليوم الاثنين 21 شتنبر، أن الفريق الوطني المشارك في هذه الدورة، التي نظمت “عن بعد” خلال الفترة الممتدة من 13 إلى 19 شتنبر الجاري، تحت إشراف اللجنة الدولية بعدما كان مقررا احتضانها حضوريا من طرف دولة سنغافورة، حصل على 580 نقطة، حصد منها التلميذ محمد الخطري لوحده 260 نقطة.

وقالت الوزارة أن هذه النتيجة “جد مشرفة” للمغرب وللمنظومة التعليمية، وذلك اعتبارا لحداثة مشاركة المملكة في هذه التظاهرة الدولية التي تعد الرابعة من نوعها، مقارنة بعدد الدول المشاركة التي يبلغ عددها 86 دولة وعدد مشاركاتها”.

وأضافت الوزارة في بلاغها، “مثل المملكة في هذه التظاهرة العلمية الدولية، أربعة مترشحين، بعد اجتيازهم مختلف محطات الأولمبياد الوطنية في المعلوميات، التي تنظمها الوزارة بشراكة مع الجمعية المغربية للثقة الرقمية “أمان”، حيث يتم على إثر اختباراتها النهائية تحديد أعضاء الفريق الذي يمثل البلاد فيها”.
ووفق ذات المصدر، يتعلق الأمر بكل من التلميذ محمد الخطري، ممثلا للأكاديمية الجهوية لجهة الدار البيضاء سطات، ونبيل بودراع وأيمن مطيع وأيمن رياض الصلح ممثلين للأكاديمية الجهوية لجهة الرباط سلا القنيطرة.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...