تورية فراج تدعو وزارة الصحة إلى إعادة تحديد الخريطة الصحية وفق حاجيات كل جهة

0 305

دعت تورية فراج، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، وزير الصحة إلى الترافع من أجل الرفع من ميزانية الصحة وتفعيل مجلس أعلى للصحة، مشددة على ضرورة إعادة تحديد الخريطة الصحية وفق الحاجيات الحقيقية لكل جهة.

وأكدت فراج، في مداخلة لها خلال اجتماع لجنة القطاعات الاجتماعية بمجلس النواب، أمس الخميس 29 ماي 2020، بحضور وزير الصحة، أن الإصلاح الحقيقي لمنظومة الصحة يكمن في إعطاء أولوية أوسع للمديريات الجهوية للوزارة على شكل وكالات تسيرها مجالس إدارية وتنخرط فيها مجالس جهوية ومنتخبون ومجتمع مدني، وتكون هي الجهاز التنفيذي للوزارة، داعية إلى رقمنة القطاع الصحي وإحداث بطاقة ذكية لكل مرتفق وكذا توسيع المستفيدين من التغطية الصحية.

وبخصوص موضوع الاجتماع المتعلق بحصيلة المرحلة الاولى من الحجر الصحي، قالت ثورية فراج إن “المغرب يستعد للخروج من الحجر الصحي بأقل ضرر بفضل الرؤية الاستباقية لجلالة الملك محمد السادس والمجهودات الجماعية التي جنبتنا كارثة صحية”، مسترسلة “مع الأسف جائحة كورونا أبانت عن هشاشة وضعف في العرض الصحي وغياب التركيز على تحسين البنية التحتية وحكامة في التدبير، بالإضافة إلى عدم وجود عدالة اجتماعية ترابية للقطاع الصحي”.

وتساءلت النائبة البرلمانية عن الإجراءات التي اتخذتها وزارة الصحة لتمكين المرأة العاملة في القطاع الصحي من التوفيق بين الحياة العملية والعملية الخاصة، موضحة أن 70 في المائة من الأطر الصحية هم نساء يقفون اليوم في الصفوف الأمامية لمواجهة تفشي وباء كورونا، مطالبة برفع الحيف عن الشغيلة الصحية ومعالجة ملفاتهم المطلبية كإنشاء الهيئة الوطنية للقابلات والممرضين وتقنيي الصحة وإخراج مصنف الكفاءات والمهن إلى حيز الوجود.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...