ثلاث تنسيقيات للتعليم الخصوصي للبام بجهة فاس مكناس تعقد اجتماعا تنظيميا

0 272

احتضن المقر الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بفاس يوم الأربعاء 18شتنبر 2019، اجتماعا ضم ثلاث تنسيقيات للحزب للتعليم الخصوصي بجهة فاس مكناس، وبمشاركة كل من ادريس محبوب رئيس تنسيقية التعليم الخصوصي بفاس، وحنان الشاد ومريم الراجحي عضوا مكتب التنسيقية بمكناس، ومريم هاشمي نائبة رئيس اللجنة التحضيرية لتنسيقية البام بإقليم مولاي يعقوب، وبحضور مجموعة من أعضاء التنسيقيات.

وتمحورت كل المداخلات حول ما ستسطره التنسيقيات من أنشطة بشكل منفرد أو بشكل جماعي خلال هذه السنة، ومسألة التحضير لتأسيس مكتب جهوي لتنسيقية مهنيي التعليم الخصوصي.

من جهته، طرح إدريس محبوب خلال الإجتماع مجموعة من النقاط التي سطرتها تنسيقية التعليم الخصوصي بفاس في برنامجها المقبل سواء في الجانب المتعلق بالدورات التكوينية النظرية التربوية المجانية، والذي من المنتظر أن ينطلق ابتداء من شهر أكتوبر المقبل بمدينة القنيطرة والخميسات والرباط وتمارة ومدينة الدار البيضاء.

وتطرق محبوب للملف الخاص بانخراط مهنيي التعليم الخصوصي بمؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية، والذي تبنته التنسيقية منذ تأسيسها، إذ ستشرع التنسيقيات الثلاث من العمل فيه ابتداء من الأسابيع القليلة المقبلة، مشيرا إلى أنه سيتم تأسيس فرع ثالث لها بإقليم صفرو.

وفي الإطار ذاته، أكدت حنان الشاد أن تنسيقية مكناس تستعد مع الأمانة الجهوية لتحضير حفل كبير في نهاية هذا الشهر، وسيقام في فضاء كبير بمدينة مكناس يليق بالأساتذة المتدربين والمتدربات المستفيدات والمسفيدين من التكوين التربوي المجاني في علوم التربية، الذي انطلق منذ شهرين ونصف بالمقر الإقليمي بمكناس، إذ من المنتظر أن يشرف على تأطيره رئيس تنسيقية إقليم فاس إدريس محبوب.

كما أشارت الشاد إلى أن مكتب تنسيقية البام للتعليم الخصوصي بإقليم مكناس منكب على إنهاء تسطير برنامجه السنوي، مشددة على أن طموح أعضاء التنسيقية يتجلى في تطويره إلى منتدى سيترجم عمليا وعلى أرض الواقع بمكناس كما هو الشأن بفاس، لكون التنسيقيات الثلاث هي جسم واحد.

إلى ذلك، صبت مداخلة لحسن حرث على تقديم توجيهات تتعلق بالدفع بالتنسيقيات إلى الانفتاح على المحيط الخارجي أملا في توسيع قاعدتها بشريا، والإكثار من الأنشطة داخل المقر الاقليمي للحزب والعمل على تسريع تأسيس مكتب جهوي.

إبراهيم الصبار